روايات حديثة

رواية عز وعلا الفصل الخامس 5 بقلم وهج ابراهيم

 رواية عز وعلا الفصل الخامس 5 بقلم وهج ابراهيم 




الخامس 

دارت علاا وشها  .. زقته وجريت بسرعه على اوضتها..

عز مسح شعره وابتسم عليها ورح لحقها على اوضتها حاول يفتح الباب لاقه مقفول..

قرب وقال بصوت وصل لمسمعها ..مش هتهربي كتير هو  اسبوع وهتكوني بحضني..

علا همست بغيظ ساڤل اقسم بالله ساڤل ودفنت وشها بالمخده وحاولت تنام

الصبح ..

علاا مش موافقه اتجوز عز ياعمتو 

ليه يابنتي مش كنتي موافقه..

علااا عز ساڤل اووي وانا مش هقدر عليه..

بضحكه رافضه عشان ساڤل..

علا بكسوف ياعتموو..

ام عز اسكتي خلاص انتي هتبقى مرات ابني يعني بنتي وعز هيتعدل معاكي لو ضايقك بحاجه انا هكلمه واربيهولك من اول وجديد.

دخل عز عليها بنشاط صباح الورد عالورد ..باس مامته وبص لعلا وغمزه .

علااا هروح احضر الاكل..

امه استني اساعدك.

علاا متتعبيش نفسك ياعمتوو..

عز بخبث طب ماساعدك انا..

بصت له علاا بغيظ ومشت ..

ومسكته امه من ذراعه استنى انت عايزاك بكلمه..

عز بتهرب مايصحش اسيببها لوحدها طيب اساعدها بعدين

ام عز علاا رفضتك ياعز ..

عز پصدمه  ايهليه..

امه حكتله كل حاجه

عز بضيق ماشي يا ماما..

امه ماشي ايه البنت خلاص رفضت امه كانت قاصده تقلقه وتوتره وتحسسه انه هيخسرها بجرئته معاها..لكن عز كان ليه رأي تاني..

على فين ياعز..

عز لازم انزل عشان يزن جاي من البلد وهشوفه..

عز دخل المطبخ وهي اتوترت ..بصلها بسخريه..

عز وهو بياكل بسرععه عشان مستعجل .وقال بهدوء هرجع بالليل عايزك تستنيني لحد مارجع متناميش عشان نتكلم بحاجه مهمه..

وقبل متتكلم او تعترض هو مشي..وهو ماشي ماتجربيش تعندي معايا ياعلااونزل بسرعه..

امه اي اللي حصل قالك ايه..

علا كانت باصه باثره بشرود..

في بيت تاني

كانت دعاء بترتب اوضت ابن خالتها عشان جاي يقعد عندهم زي مهو متعود بسبب شغله

كانت بترتبها بفرحه ومش مصدقه انه اخيرا وصل دلوقتي امها بتساله عن احواله وخلاتها..كانت مبسوطه عشان  هيفضل عندهم عشر ايام..

اما يزن خلص كلام مع خالته ودخل اوضته يرتاح..لكنه شافه بالاوضهوفضل يبصلها كتتتير.

وهي محستش الا على صوته ازيك يادعاء..

فزت بسرعه وبصتله بشوق ولما شافت ضحته بصت على الارض بكسوف كوويسه طولت الغيبه المرادي.

يزن وحشتك

دعاء بخجل هرح اعملك حاجه تشربها  لكنه مسك ايدها وشدها ليه ..

دعاء بتوتر 

برتبهالك والله..

اي اللي على وشك ده..

دعاء بتوتر لااه..

يزن بضحكه اه او لا..

دعاء وهي مركزه بعنيه ا انا لازم امشي..وكانت هتخرج لكنه شدها ليه..و

يزن بغمزه   على فين ياقمر..

دعاء ماما بتندهلي

يزن همس وهو بيقرب منها فين ده مش سامع..

دعاء بتوتر يييزن اببعد..عشان خاطري..

يزن رفع كتافه مش عايز ..انا عايز اشيل الروج وكمل وهو عامل نفسه بيفكر هشيله ازاي هشيله ازاي..

..حطت ايديها الاتنين وغمضت عنيها

ضحك عليها وعلى

---

منظرها وهي كده وبتتترعش   ..رفضت الاول لكنه .

قال بتحذير وحده دعاء..

رفعت اديها وبصت عالارض وقلبها بيضرب جامد ومش عارفه تسيطر عليه..

لكنه حرك اصبعه يشيل الروج..

وهمس جمب ودنها كده احلى ..متتحركيش عشان هكمل اللي كنت بعمله غمض عنيه وقرب منها و. ووووو

بالليل..

رجع عز ومكنتش علاا مستنياه زي ماقالها

اتعصب عز جدا ورح اوضتها فتح الباب پغضب لكنها مكنتش باوضتها..

سمع صوتها من وراه اتأخرت اوووي 

ابتسم قبل مايبصلها وحاول يبان هادي وبسرعه بصلها بجديها..

عز كنتي فين..

علااا عملت شاي  تشرب..

عز لا  وانتي كمان متشربيش شاي..بالليل

علاا ليه انا بحبه.

عز خد الكبايه من ايدها وبداا يشربها وقال عشان الشاي مش كويس للي فعمرك..

بصتله بضيق. طب انا هروح انام بقى..عشان السهر مش كويس للي فعمري ولسه هتمشي بغيظ 

عز استنى مسك ايدها وشدها ليه ..

بصت فعنيه بتوهان وهو

كمل احنا لسه اتكلمنا..

علاااا هااااا

عز بابتسامه هنتكلم..

علااا نتكلم بايه وهي مركزه بعنيه.

عز بلع ريقه بتوتر ونسي هو هيقول ايه قرب منها وغمض عنيه ووو 

يتبع..

لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-