روايات حديثة

رواية عز وعلا الفصل السادس 6 بقلم وهج ابراهيم

 رواية عز وعلا الفصل السادس 6 بقلم وهج ابراهيم 



السادس

علاا اتوترت من قربه وهمست وهي حاطه ايديها على صدره بتبعده عز..

علاا بارتباك كنت عايز ايه مني

عز سابها وبعد وقال انتي رافضه الجوازه دي  ليه

علاا بتوتر انا انا

عز بهدوء مش عايز اسمع حاجه ياعلاا الا انك موافقه..

علااا.

عز بابتسامه وهي شردت فيها اعتبر السكوت ده موافقه. 

علاا بابتسامه تصبح على خير وجريت على اوضتها والتاني ابتسم وهو بيبص على اثرهااا.

عند دعاء ويزن..

يادعاء انتفض الا تنين من صوت ام دعاء وهي بتناديها

دعاء جريت بسرعه على امها تشوفها. 

ويزن بص بأثرها بغيظ

تاني يوم الصبح عند عز

عز بابتسامة صباح العسل..

علا بابتسامه صباح الخير

عزوهو بيبص حوليه ماما فين..

علااا عمتو نزلت هترجع كمان شويه..

عز بخبث يعني احنا لوحدنا..

بصت ليه بضيق وقالت بتحذير عزز انت عندك شغل مش كده..

عز حب يضايقها مين قال كده انا معنديش حاجه غيرك ياقمر ولسه هيقرب منها..

رفعت صباعها بتحذير متقربش مني ياعز لحسن..

لحسن ايه..قالها عز بابتسامه خبيثه..

علاا لحسن لحسن

عز وهو بيقرب منها اه كملي..

علاا مش هعملك فطار اهوو اعمل لروحك ولسه هتخرج مسكها بضحكه ايه العقاپ ده ان كنت فاكر هتعاقبيني عقاپ اكبر من كده..

رفعت وشها ليه وهي بتسحب دراعها مش فاهمه..

عز بغمزه هفهمك لما نكتب الكتاب اعمليلي فطار بقى من تحت اديكي الجميله دي كان هيبسو باطن كفها لكنها سحبتها بسرعه وكسوف..

علاا طططب روح استنى لحد ماخلص..

عز مينفعش اتفرج عليكي..

علاا بابتسامه تتفرج شايفني فلم..

عز  وهو بيبصلها اجمد من مية فلم..

عضت شفايفها بكسوف وبصت الارض عز وهو رايح الصالون ويقول بصوت مسموع يارب صبرنا يارب انا مش حمل اشوف العسل قدامي كده ومدوقهوش..

حطت ايدها على قلبها اللي بيضرب جامد وشها محمر من جرائته وغزله اللي مابيخلصش

عند دعاء..

دعاء بسرعه انا هصاحيه ياماما..

ام دعاء طيب يابنتي عشان ميتاخرش..

دعاء ماشي 

وقفت قدام باب اوضته وعدلت لبسها بسرعه وابتسمت فتحت الباب بس مكنش موجود..كانت هترجع لما سمعت صوت الميه جايه من الحمام لكن سمعت صوت موبايله قربت بفضول تشوف مين ولسه هتمسك الموبايل بتاعه مسك ايدها..

يزن وهو بياخد موبايله من ايدها بتعملي ايه يا دودي..

دعاء بضيق ماما بتندهلك عالفطار..

يزن ياساتر ايه التكشيره دي..

دعاء مفيش 

ولسه هتخرج  شدها من دراعها ليه مفيش ايه امبارح كنا زي الفل..

دعاء بتذمر مليون مره قلتلك متقوليش يادودي دي ..

يزن وعايز يغيظها ليه انا بدلعك..

دعاء مش عايزه الدلع ده..

يزن بحب طب عايزاني اقولك ايه..ياقمر ياسكر ياعسل..

احمر وشها وبقى يجيب الوان سحبت ايدها منه ولسه هتخرج مسكها وبص ليها بحب..

يزن انا بحب اقولك يادودي بحب ادلعك كده..

دعاء بتذمر بس انا مبحبوش..

يزن حبيه عشاني..

دعاء يوووه يايزن انت مش هتتغير..

يزن بغزل ولا انتي هتتغيير هتفضل قمر زي منتي..

بصت للارض بكسوف ايوووا كل بعقلي حلاوه..

يزن دنتي الحلاوه كلها ياقلب يزن..


قرب

منها لكنه بعدت وطلعت بسرعه وقلبها بيضرب جامد.

عند علااا

كانت مستنياه وهو اتأخرر اوووي اول ما دخل جريت عليه بقلق..

علاا بصت ليه وشافته كويس..

عزز يامساء العسل عالعسل ...

علااا بحرج مساء النور

عز بغمزه كنت مستنيني ياقمر

علاا بكدب كنت خارجه اشرب ميه..

عز امممممم وحشتني انا موحشتكيش..

علاا بكسوف بصت عالارض تحب احضرلك الاكل.

عز لا اتعشيت برراا

علا من غير ماتفكر.. مع مين 

عز بابتسامه اي احنا بنحقق يالوله..

علااا هااا لا تصبح على خير..

عز مسك ايدها وشدها ليه وهو محاوط خصره طب انا قولتلك وحشتيني ..

علا بتوتر عز ابعد..

عز مش قادر ياعلاا 

علااا برجاء عزز

عز دفن وشه برقبتها بتوهان  ووووو


يتبع


لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-