روايات حديثة

رواية عز وعلا الفصل الرابع 4 بقلم وهج ابراهيم

 رواية عز وعلا الفصل الرابع 4 بقلم وهج ابراهيم 







رواية علا وعز الفصل الرابع 4 بقلم وهج ابراهيم


رواية علا وعز الجزء الرابع


رواية علا وعز البارت الرابع




رواية علا وعز الحلقة الرابعة

انت بتعمل ايه كانت والدته بصوت عالي..

عز سابها وهو بينفخ : حظي وعارفه ياماما والله..

علا جريت على اوضتها وهي مكسوفه من اللي حصل ومن عمتها وجرأت عز اللي من ساعت ما رجع وهو مركز معاها ويعمل حجات بتكسفها اوووي..

عز :اي ياماما اي الدخله دي..

امه :انت مش هتعتق البنت ياولا سيبها بقى..

عز :وانا عملت ايه..

امه : متبت بالبنت وعاوز تبوسها بالغصب..

عز :يماما..

امه : انا مش امك انا مربيتكش كده ..

عز : ياماما.والله

امه : اخرس باين تربيتي ضاعت بالكم سنه اللي قضيتهم ببلاد برررا اوعى من وشي هشوف اقول ايه للبنت بعد اللي هببته….

عز : هتعملي ايه ياماما طب سيبيني اكلمها انا..

امه : اوعى تقربلها ياعز والا لانتا ابني ولا اعرفك..مشيت واول ماهتبعد شويه..

عز : انا عايز اتجوزها يماما

وقفت امه وبصت ليه بسعاده وهي بتمشي عليه بسرعه : بجد ياولاااا هتتجوزها..

عز : انا كنت هكلمها بس انتي فصلتيني..

ضربته كتافه بمرح : ياواد انا قفشاك كنت هتبوسها بلااش كدب..

عز حك انفه : طب ايه دلوقتي..

امه : ايه..

عز :مش هتسيبيني اكلمها..

امه. : لا انا اللي هكلمها ..ده يوم السعد والله طول الوقت بتمنهالك يابني .

عز بابتسامه :طب الحمدلله رضيتي دلوقتي ياست الكل..

امه : اه بس بلاش تلزيق بالبنت وسيبها فحالها انا هكلمها واكلم خالك…

عز بتذمر : ليه بس يماما منا قلتلك عشان اخد رحتي معاها..

امه : تاخد راحتك بعد كتب الكتاب..

عز بنفخ : ماشي اما اشوف اخرتها معاكي يا ام عزز امتى كتب الكتاب بقى..

امه : متصربع على ايه مش عارفه سيبني اكلمهم الاول

ماشي ياماما ..ومشي من قدامها وهو بيبص عالاوضه…

وامه راحت تكلمها…

تاني يوم.

عز : صباح العسل على عيونك العسل..

علا وهي بتحضر السفره وردت عليه بكسوف :صصباح الخير..عمتو بالمطبخ هروح اساعدها..

عز مسك ايدها : استني هنا ماما كلمتك بحاجه..

علاا سيبني ياعز…

عز : واسيبك ليه مخلاص كلها كم يوم وهتبقى مراتي..وهتنوري اوضتي وتدفي سريري..احمروو خدودها وجريت على عمتها بسرعه من جرأته بالكلام معاها ..

لكنه لحقها…

عز وهو بيبص لعلا : صباح الخير ياست الكل..

امه :صباح الخير يابني. شويه ويكون الاكل عالسفره

عز : طب اساعدكم انا قال كده وهو بيقرب من علاا اللي بتشيل الاكل..

عللاا هربت من قدامه وهي بتقول :مفيش داعي احنا خلصنا خلاص..وطلعت تودي الاكل

امه : خف عالبنت شويه..

عز : الله مش هتبقى مراتي برحتي بقى..

امه : عزززز البنت مش حملك..

عز وهو بيبص عليها باعجاب ويعض شفايفه : والله انا مش حملها انت مش شايفاها..طلقه طلقه صاروخ والله

امه :طب بطل سفالتك وامشي قدامي ربنا يهديك..

عز :ويهديكي وتجوزيهالي بسرعه بقى.. عشان انا على اخري..

بضحك : طب امشي يلااا

كانت بتاكل وهي مكسوفه من بصاته ليه وهو مش شايل عنيه عنها..لحد ماقامت

علا : الحمدلله..

امه : اي يابنتي انتي مكلتيش حاجه.

علاا : شبعت ياخالتي الحمدلله

عز بوقاحه : لا لا مينفعش كده يالوله انتي لازم تاكلي عشان تسمني انا بحب مراتي يكون جسمها مليانا حجات كده وهو يغمزها..

احمرت اكتر وراحت اوضتها..

ضربته امه : مش هتبطل سفاله..

عز ببرائه مصطنعه : اللله انا قولت ايه انا بنبه عليها انا بحب ايه بس..

امه : طب كل وانت ساكت ..

بالليل بعد ما اتأكد ان مامته نامت اتسحب وخبط على اوضتها مفيش رد..فتح الباب ودخل مكنتش موجوده قلق عليها ..

طلع على اوضت مامته لكنه لاحظ نور المطبخ شغال..

شافها عماله تاكل ..شرقت لما سمعت صوته بخبث : الف هنا يالوله..

عز : يخربيتك هتصحي امى انا مصدقت نامت واداها كوباية ميه..وهي بتشرب كانت بتبصله بتوتر وهي مبتسم وبيبصلها…

واول وماحطت الكوبايه من ايدها همست بعد ماوقفت تصبح على خير لكنه مسكها بسرعه : على فين..

علا حاولت تبعده معرفتش : سيبني ياعز..

عز :مش هسيبك احنا امبارح كنا هنعمل حاجه بس ماما قاطعتنا..

علا بتهديد : هنده لخالتي..

عز بتحذير : جربي تعمليها ..

علاا : ياعمت..

عز كتم بقها بسرعه : الله يخربيتك ..هتفضحينا..هي بوسه وحده بس..عشان خاطري..

بعدت ايده عن شفايفه واخرا اتكلمت وقالت : بطل سفاله ياعز كفايه بقى انا اتحملت كتتير.

عز ببراه مصطنعه : دي مش سفاله دي بوسه بس ..السفاله لسه هتشوفيها لما اكتب عليكي..

علاا بغيظ : انا مااا …مكملتش كلامها وفاجأها ببوسه وووو


يتبع…..

لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-