روايات حديثة

رواية الخادمه والمعاق كاملة جميع الفصول للكاتبة بسملة صالح

رواية الخادمه والمعاق كاملة جميع الفصول للكاتبة بسملة صالح


 رواية الخادمه والمعاق الفصل الاول



في البار كان قاعد شخصين وباين من لبسهم أنهم أغنياء جدا، كانوا بيلعبوا اومار.




على : بص دلوقتي اللعب اخر فلوس في جيبك لو كسبتهم هتاخد اضعافعم 3 مرات لو خسرتهم ممكن تاخد اضعافهم 6 مرات مقابل انك هتجيب بنتك امنيه تشتغل عندى في القصر وتخدم ابني وانا هعاملها زي ابني ، وهتاخد فلوس كتير ،. محدش هيأذيها قولت ايه.




خالد وهو بيشرب الكاس وبيقول بسكر : س ست ا أضعاف وبنتي هتبقى زي بنتك ، م موافق بس هكسب الرهان والدور دا ومش هديك بنتي وموافق على رهانك وادي 40 الف جنيه الي في جيبي هلعب بيهم ومعيش ولا جنيه بالبيت لانك بسبب الاومور افلستني.




  


على : يلا وادى 40الف جنيه هلعب بيهم وبداوا يلعبوا اومور وبعد دقائق كان اللي فايز علي واخذ ال 80 الف جنيه ونزل خالد راسه للارض بحزن.




خالد بسكر: خ..خسرت الرهان انت بتخم ياعلي.




على بابتسامه : لا مش بهم ودي لعبه وانت وافقت على الرهان وخسرت ودلوقت هاخد بنتك قصري ومش هتشوفها تاني مقابل 6 اضعاف المبلغ يعني.


















وطلع من جيبه شيك وكتب عليه 250 الف جنيه.




على : امسك يا خالد الشيك ودلوقت الساعه 1بليل هوصلك لانك سكران طينه وهاخد بنتك بكره الصبح، انا حطيت لك 10000 زياده لانه المفروض كانوا ب 240 الف افتح بيهم مشروع وبطل لعبه اومور شويه.




خالد بسكر : ت تمام.




سند على خالد ودفع حساب المشروبات ، وصلوا بيته وفضل يرن الجرس لغايه ما صحيت امنيه واعتقدت ان هو باباها وخرجت ببجامه النوم وشعرها السايب ، شافها.




على بنبهار : ماشاء الله تبارك الرحمن ، بنتك زي القمر يا خالد.




منتبهتش امنيه اللي لبسها بس انتبهت لابوها اللي كان سكران ومش قادر حتى يقف وان في شخص سانده امنيه بعد اذنك ممكن تساعدهني علشان ادخله جوه علي اكيد يا بنتي وساعده خالد ان هو يدخلوه على اوضته وكانت قطه كبيره جدا وحلوه امنيه ربنا يخليك شكرا جدا علي لا شكر على واجب خلي ده اخويا مش صاحبي يلا تصبحي على خير عايزه حاجه يا بنتي امنيه مع السلامه يا عم و.




ركب علي عربيته وهو بيقول هي دي شايف من عيونها اللي هي عندها مسؤوليه لدرجه اني باين عليها ان هي ما نامتش لانها قلقانه على باباها بكره حياتك هتتغير يا امنيه 180 درجه روح علي القصر بتاعه.




وبعد مده كان وصل علي القصر ودخل وهو بينادى بصوت عالي وفرحه.




 على: يا رحيم يا رحيم يا مروه.




خرجت مروه من جناح رحيم وهي بتقول بحنان: بالراحه شويه رحيم لسه نايم يا دوبك اديته العلاج ونام.




طلع علي على السلم.




 على بفرحه: لقيت واحده هتعتني برحيم بدالك يا مروه وفعلا انت كنت نعمه الام اهتميتي بيه بقالك سنتين ،وبتدي له ادويته واكنك فعلا امه الحقيقيه مش مرات ابوه قليل اوي لما نلاقي مرات اب بتحب ابن جوزها كده في الزمن دا.




مروه ببتسامه: ربنا يعلم انا بحبكم انت ورحيم قد ايه انت عوض ربنا ليه.




 حضنها علي وهي حضنته بكل حب.


















 على: ربنا يخليكي لنا يا مروه.




مروه: خش الجناح بتاعنا عقبال اما انزل اجيب لك الاكل.




 علي: تمام هخش اغير واخد دش عقبال لما تكوني جهزتي الاكل.




 نزلت مروه جهزت الاكل وطلعت وكان علي لابس البرنس وبدا يغير هدومه وهي حاطط الاكل على الترابيزه وبدات تاكل معاه واثناء ما هم بياكلوا.




مروه: هي البنت دي اسمها ايه يا قلبي هي متعلمه ولا لا.




علي : اعتقد انها ما كملتش علامها بس يعني تعرف تقرا ماشي حالها يعني وبعدين هتقدر تهتم بيه وتريحك وانتي هتعرفيها مواعيد الادويه.




مروه : ماشي يا حبيبي.




علي انا نفسي رحيم يتحسن بقى له سنتين ما فيش تحسن يا مروه مروه ربنا يشفيه هنعمل احنا بنعمل اللي علينا والباقي على ربنا وان شاء الله يبقى احسن من الاول.




 علي :ان شاء الله.




 اشرقت الشمس لتعلن صباح يوم جديد.




ليه بتعالي بدلته ودخل على ابنه رحيم.




 رحيم شاب في سن ال 25 سنه نايم على السرير سامع الباب بينفتح بص في اتجاه الباب.




علي بحزن على حاله ابنه رحيم : عامل ايه.




 بص له الرحيم بحزن.




















 علي : ان شاء الله هتبقى بخير يا حبيبي انا هجيب لك واحده هتهتم بيك وهتبقى احسن من الاول انا عارف انك بقالك سنتين راقد على السرير لا حول ليك ولا قوه لا بتتكلم ولا بتتحرك عرضنا حالتك على اكثر من دكتور الكل بيكتب ادويه وما فيش دواء مأثر بس انا مش هسيبك يا حبيبي غير لما تتعالج.




ومسك ايد ابنه وباسها.




على:ربنا يشفيك يا حبيبي.




 نزلت دمعه من عين رحيم وهو بيبص لوالده ، مسح علي دمعته.




على : احمد ربنا لعله خير وادعي ان ربنا يشفيك تأكد انها كلما ضاقت فرجت، و اقل من ساعه وهجيب لك واحده تهتم بيك لان مروه تعبت معاك كثير، وهجيب دكتور يشوفك عامل ايه.




خرج علي وركب عربيته وراح فيله خالد وخبط كانت امنيه قاعده في الجنينه بتقرا كتاب خاص بالادويه وعلاجات بالاعشاب ،سمعت صوت الجرس وقامت فتحت.




 امنيه: خير يا عمو اتفضل دخل على وقعد معاها في الجنينه.




 علي : خير ان شاء الله يا حبيبتي الموضوع انك هتسيبي فيله والدك وهتيجي عندي في قصري لان والدك باعك لانه اتراهن عليكي واحنا بنلعب في الاومور امبارح وهو اخذ مبلغ محترم ولازم تيجي يا اما والدك هيتسجن ، وهتسيبي الفيلا ومش هتيجي تاني ، وهتشتغلي في القصر.




امنيه بصدمه:........ 


رابط البارت الثاني

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-