روايات حديثة

رواية سامر وتلا الفصل الخامس 5 بقلم اسماعيل موسي

 

 رواية سامر وتلا الفصل الخامس  5 بقلم اسماعيل موسي



 رواية تلا وسامر الفصل الخامس بقلم اسماعيل موسي


تلا داخل خيمتها بغضب !! دكتور سامر عمال يتحايل عليها كمان؟ اقسم بالله لولا مسك ايدى لكنت ضربتها تانى حتى لو هترفد من الجامعه، بنت كذابه وحقيره.


 مهما كانت المواقف والاشكاليات فليس عليك ان تتهور، هذه السبات ليست فخر لك، ان بعض البشر لا يعترفون ولا يتراجعون الا عندما تعاملهم بنفس طريقتهم الحقيره والخسيسه، لذلك اعتزل البشر.


هدير __  كنتى عايزاه يعمل ايه يعنى؟  يضربها ولا يحاول يحل المشكله؟










تلا بتهور كنت عايزاه يدافع عنى لأنه لو مدافعش عنى ما يست... قضمت تلا الكلمه قبل النطق بها كادت ان تفضح السر حينها تذكرت شرطها وعذرت سامر 


هدير ___ يدافع عنك ازاى؟ هو يعرفك اصلآ؟ ثم الراجل كان بيحل المشكله

داريا كانت هتعمل محضر، والشهود كانو معاها، يارب تعدى على خير، أسمى لو جه فى المحضر ابويا مش هيخلينى احط رجلى فى الجامعه مره تانيه


تلا بثقه، متخفيش دكتور سامر هيحل المشكله، داريا مش هتعمل محضر ولا اى حاجه


هدير بغيظ __. انا هموت من هدوئك ده يا تلا، دكتور سامر مشرف الرحله ومش مضطر يدافع عنا، هو احنا ماسكين عليه زله؟


تلا وهى بتبص لبعيد متخفيش يا هدير مش هتحصل حاجه

دلوقتى يلا بينا، احنا مش هنتتحبس فى الخيمه


تسنيم وهدير وتلا قعدو على ضفة البحيره قبل غروب الشمس، بيحدفو شرائح  طوب رقيق على سطح المياه الراكده فى تحدى مين يبعد حجره اكتر


وصل فتحى بعد غروب الشمس، تسلل لداخل المعسكر الواسع كان فيه رجال أمن لكن مساحة المعسكر وعدد الطلبه مخلاش حراس الأمن يلاحظو دخوله


الجو كان جميل والقعده كانت رائعه، قربت منهم بنت ميعرفوهاش شخصيآ لكن من الدفعه

استاذه تلا، ممكن كلمه لو سمحتى؟


وقفت تلا ومشيت مع البنت ناحيت الخيام المنصوبه

البنت __ بصراحه إلى عملتيه فى داريا تستحقه، بنت متكبره ومغروره وشايفه نفسها، كويس انك ضربتيها، انا شفت كل حاجه ولو طلبو شهادتى هكون فى صفك

صافحت تلا جوانا التى تتمتع ببنيه رياضيه ورغم ان لديها ملامح كيت وينسلت الا انها تمتلك نظره كفيله بتجميدك

وتندهش كيف لتلك العيون الخضر ان ترعب؟


قصدت تلا الخيمه، هتاكل ساندوتش تصبيره، ما ان دخلت الخيمه حتى ظهر فتحى فى يده سلاح ابيض

كانت تلا على وشك الصراخ لكن فتحى المحنك زرع السكينه فى جنبها










اسكتى يا بت، هشرخ معدتك


تلا ___ انت عايز ايه؟

فتحى، ارفعى النقاب ده


تلا بخوف هتعمل ايه؟


فتحى بضيق ارفعى النقاب خلينى اشوف تستاهلى ولا لا

تلا ___ ابعد عنى ارجوك، حرام عليك


ضغط فتحى على السكينه حتى اخترقت القماش ولامست الجلد

مش حرام الجسد دا يتشوه؟ ارفعى النقاب عايز اشوفك


هناك بعض اللحظات عليك فيها الاختيار بين شرفك ومبادئك وحياتك!

غمضت تلا عنيها وصمتت


فتحى، بصى برضاكى بالعافيه هترفعى النقاب، القرار ليكى؟

تلا باستسلام مش هرفع النقاب

فتحى تمام، وغرز السكين اكتر فى جلدها

دخلت داريا من الباب على وشها ابتسامة سخريه

ومادلين وقفت خارج الخيمه تراقب الطريق


رفعت داريا نقاب تلا بالعافيه، دا عشان تعرفى تعاملى بنات الناس المحترمه ازاى وضربت تلا بالقلم على وشها


فتحى اخلص احنا معندناش الليل بطوله هنا، أخرجت داريا تليفونها، اا

فتحى المنزهل من جمال  تلا بعد ما كبل ايديها، حضنها ، التقطت داريا الصوره، حضن يبدو لك هاديء مسالم

ثم قبله عنيفه طويله وعدت صور سريعه

فتحى مش كفايه كده يا داريا؟

القصه بقلم اسماعيل موسى 












داريا بحقد لا مش كفايه ثم شقت رداء تلا عند الكتف، دالين بخوف دكتور سامر جاى على هنا

داريا اخلص يا فتحى يلا، دفعت تلا فتحى بعيد عنها بكل قوتها السكينه جرحتها، وهربت العصابه من مؤخرة الخيمه


قعدت تلا على الأرض تعيط وتبكى، وقف سامر قدام باب الخيمه ونادى على تلا

تلا ممكن تخرجى؟ انا سألت عليكى صحابك وقالو انك هنا


تلا بعصبيه وعنف ابعد عنى لوسمحت انا مش عايزه اشوف حد

سامر __ لو كنت زعلتك يا بنت عمى انا اسف، بس عندى كلمتين عايز اقلك عليهم


تلا، لو سمحت مش عايزه اشوف حد، ابعد من فضلك

القصه ملك اسماعيل موسى 

انحسب سامر بحزن بعيد عن الخيمه وترك تلا بمفردها


جوانا، هما البنات دول كانو بيعملو ايه فى خيمة تلا؟

وليه خارجين من ضهر الخيمه؟ "

حدث جوانا أخبرها ان فيه مصيبه حصلت، تلا وداريا كانو لسه متخانقين وكمان مين الصعلوك إلى كان معاهم ده؟


وقبل ما تروح على خيمة تلا نادت عليها واحده من صديقاتها، اتلهت ونسيت إلى كانت بتفكر فيه


        لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-