روايات حديثة

رواية سجينة القاسم الفصل السابع عشر 17 بقلم روما

 


رواية سجينة القاسم الفصل السابع عشر 17 بقلم روما



البارت السابع عشر


♡"سَـجـيـنـة الـقـاسـم"♡


بعد فتره دخلو وهما سندين قاسم وقعدو علي اقرب كانبه بشكل مريح لتأتي في نفس اللحظه كبيرة الخدم وتشهق بخضه 


كبيره الخدم..: " ايه الي حصل 


عاصي بتعب..: " مافيش حاجه روحي اعمليله حاجه يعرف ياكلها علشان ياخد الادويه 


منذر قعد بتعب وبصلها..: " فين شوق ناديلها


اتجهت كبيرة الخدم للأعلي حيث غرفة شوق لتندفع لداخل من غير استأذان لتنتفض الاُخره بخوف..: " ست شوق الحقي قاسم بيه جايبينه سايح في دمه و. 


شوق عيونها اتملت بالدموع ومستنتهاش تكمل كلامها ونزلت جري لتحت " شافت اتنين قاعدين جمب قاسم والقلق باين عليهم اقتربت منهم بخوف واتجهت ناحية قاسم بقلق ودموع وقعدت في مستواي وحوطت وشه بين ايديها


شوق بشهقات عاليه..: " ق قاسم حبيبي انا هنا فتح عيونك 


اتعدل كل واحد منهم في قعدته ليردف عاصي بتعب..: " هوا كويس نايم علشان اخد مسكنات 


منذر بهدوء..: " اهدي ياشوق هوا بخير 


شوق بدموع ومذالت قاعده جمب قاسم وعيونها عليه..: " ف فين الي كويس م مش بيرد عليا لي 


منذر بجديه..: " هوا كويس بس الدكتور مديه منوم علشان الالم شديد شويه 


شوق قامت من جمبه بدموع واتجهت للمطبخ تحت انظارهم المدهوشه غابت شويه ورجعت بطبق فيه مايه وقماشه وقعدت مكانها تاني تمسح وشه بدموع 


شوق بدموع..: " قاسم فتح عيونك انت عارف اني ماليش حد غيرك 


عاصي بهدوء..: " هيبقا كويس وفي خلال ساعه هيفتح عينيه ياريت بس يصحي يلاقي حاجه ياكلها مناسبه علشان العلاج 


شوق بدموع..: " حاضر


منذر لعاصي..: " يلا احنا وهنجيله الصبح "وافق عاصي علي كلام منذر ليوجه كلامه لشوق..:"  احنا هتمشي وهنيجي بكره انشاء الله خلي بالك منه ومتنسيش علاجه "هزت شوق رأسها بالموافقه." طلعو لتنين من الباب بهدوء لتبقس هيا بجانبه تسيل دموعها بلا توقف 


♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡

دخل من باب القصر بتعب شديد واتجه للدرج المؤدي لغرفته ليقف علي صوت جده الغاضب..: " كنت فين يا استاذ في عريس يطلع من اوضته من تاني يوم 


عاصي التفت ليه بتعب..: " انا تعبان وعاوز ارتاح ياريت تأجل كلامك ده للصبح "كان لسه هيطلع وقفه صوته الحاد


الجد بحده..: " انت قليل الادب لما اكلمك تقف تسمع كلامي للأخر


عاصي بعصبيه..: " انت ايه قلتلك تعبان وانا مش صغير علشان اخد اوامر منك ياريت تشيلني من دماغك بدل مسبلك ميتين ام القصر الي قرفتني بيه وامشي "مستناش رد منه وطلع علي غرفته بعصبيه فتح الباب بحده واتجه للدلاب طلع هدوم مناسبه وغير هدومه وقعد علي الكنبه ليشعل سجارته بضييق" لتنظر هي له بخوف من هيئته المبعثره ونظراته الغاضبه 


روح برتجاف..: " ع عاصي انت كويس 


عاصبي اخد نفس من سجارته وبصلها..: " نامي ياروح واعملي حسابك هتيجي معايا مشوار بكره 


روح بخوف..: " ح حاضر 


نامت روح بخوف "وهوا فضل سهران يحرق في سجاير بغضب من هذا الجد... 


♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡


واقف ساند علي عربيته تحت المبني الاتي تسكن فيه ليرفع هاتفه وينتظر رد 


منذر بتعب..:"  انزلي انا تحت 


...: " ب بس انا هنزل ازاي دلوقتي م مينفعش


منذر بتنهيده..: " احنا دلوقتي في حكم المخطوبين يامروه انزلي عاوز اتكلم معاكي


مروه بهدوء..: " ح حاضر


بعد شويه نزلت وهوا قرب منها ووقف يبصلها 


منذر بهدوء..: " مالك يامروه 


مروه بخوف..: " م مينفعش نقف كده وفي الوقت ده 


منذر بتعب..: " مروه قلتلك احنا في حكم المخطوبين وانشاء الله هاجي اطلبك راسمي بس المحنه دي تعدي 


مروه بستغراب..: " محنة ايه


منذر مسك ايديها بتعب وبصلها..: " صاحبي تعبان شويه يخف بس ويتحسن وهجيبه هوا والبغل التاني ونيجي نقعد مع ابوكي 


مروه بحزن..: " ربنا يشفيه 


منذر ببتسامه..: " يارب "اعملي حسابك هتيجي معايه بكره نروح نشوفه 


مروه بتوتر..:"  ب بس ازاي م


قاطع كلامها بهدوء..: " انا هكلمك ابوكي "وطبعا مش هتبقي معانا لوحدك مراته موجوده واكيد البغل التاني هيجيب مراته وهوا جاي فمتقلقيش 


مروه بضحك..:"  هوا مين البغل


منذر ببتسامه..: " هتشوفيه بكره والله هتعرفيه لوحدك" يلا اطلعي وهعدي عليكي بدري 


مروه ببتسامه..: " اوك" تصبح علي خير " ابتسم لها بهدوء "اتجهت مروه لباب المبني وطلعت وهوا ركب عربيته واتحرك.... 


♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡


صحي من النوم بتعب وحس بتقل علي دراعه بص يشوف في اي لثاها نايمه وعلي خديها اسر دموع مد ايديه يمسح دموعها بحنيه 


قاسم ببتسامه..:"  شوق حبيبتي 


شوق فاقت بلهفه..: " قاسم "انت كويس 


قاسم بتعب..:"  كويس "ايه الي نيمك هنا هتتعبي


شوق بدموع..:"  كنت خايفه عليك 


قاسم فتح ايديه بحنيه..: " تعالي في حضني


ابتسمت شوق من بين دموعها ودخلت في حضنه بحذر "ليتألم هوا بخفوت 


شوق بدموع..:"  وجعتك


قاسم بحنيه..: " لا انا كويس "ضمها ليه  بحنيه وشوق ليقترب ويدفن وجهه في عُنيقها بتعب 


شوق بحنيه..:" لازم تاكل علشان معاد الادويه 


قاسم بخفوت..: " مش عاوز "خليكي قريبه مني وانا هبقا كويس 


شوق بكسوف..:"  ل لازم تاكل وتاخد الادويه في معادها ولا عاوز صحابك يجو يمسكو فيا


بعد عنها وبصلها بستغراب..: " صحابي 


شوق ببتسامه..: " اه الي وصلوك هنا فضلو يدوني محضرات ازاي اهتم بيك ومعاد الادويه واخلي بالي منك 


ابتسم قاسم علي اصدقائه..: " منذر وعاصي علي طول كده 


قامت من حضنه لينظر لها بتزمر لتبتسم هيا علي تزمره 


شوق ببتسامه..: " هجيب الاكل علشان تاخد الادويه


قاسم بتزمر..: " قلتلك خليكي جمبي وانا هبقا كويس 


شوق ببتسامه..: " حاضر تاكل وتاخد ادويتك ونشوف الموضوع ده 


اتجهت للمطبخ تحت تزمره من عدم سماعها الكلام لتأتي بعد وقت وهي تحمل صينيه عليها الاكل والادويه قعدت جمبه تأكله وهوا بيبصلها بحب 


شوق بحنيه..: " دي كمان يلا 


قاسم بهدوء..: " خلاص شبعت 


شوق بتزمر..: " اخر مره علشاني يلا 


سمع كلامها واكل اخر معلقه وبصلها..: " مبسوطه كده 


شوق ببتسامه..: " اه "اديتله الادويه وساعدته ينام مرتاح" شدها لحضنه لتنام جانبه وسند راسه علي كتفها براحه وغمض عينيه.... 


♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡


في صباح يوم جديد بتصحي علي رنين جرس الباب بضيق لتنظر لهذا النائم براحه لتبتسم علي ملامحه البريئه وتبتعد عن احضانه لتفتح هذا الباب المذعج اتجهت تفتح الباب  لتتجمد مكانها من صدمه هذا اللذي واقف امامها بدون خجل.... 


♡•••••••••••••••••••••••••••••••


دمتم سالمين ❤‍🔥'


♡"سَـجـيـنـة الـقـاسـم"♡


بـقـلـم/'❤‍🔥 ROMA GOMAA

 

لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-