روايات حديثة

رواية احببت مطلقا الفصل الاول

 رواية احببت مطلقا  الفصل الاول  




كانت تعمل بنشاط واهتمام ف المطعم

صاحبه الشعر الاسود الفحمي الطويل والرموش الكثيفه والشفاه المكتنزه الجميله

وعد :روحي ترابيزه 5

وعد:حاضر

وعد:تطلب اي يافندم

عاصم :عذريتك -

وعد: :: ::

حااديكي 30الف لليله

وعد...........

خلاص حااديكي 50الف انتي حلوه وجميله وحااتمتع بعذريتك

لم يشعر الا بصفعه قد تركت اثر اصابعها علي وجهه

نظرت له بااشمئزاز متحدثه

انا اشرف من ان اشكالك يلمحوني

روح شیل کلمه ذكر من البطاقه امثالك ميستحقوش اللقب دا لانهم ميعرفوش يعني اي

رجوله

زيك كدا بالظبط مش راجل

Back

في احياء القاهره الراقيه وبالتحديد احياء الطبقه المخمليه

قصر عائله الشريف

قصر اقل مايقال عنه جميل فكانت حديقه القصر كايه الجمال وذلك لاهتمام سيده القصر

بعنايه الورود والاشجار

بالتحديد ف الجناح الشرقي ف غرفه مليئه بالسواد.

او لنقل آنها تلونت بلون قلب صاحبها.

رجل لايعرف الرحمه قاسي متملك لابعد حد من هواه النساء يريد امتلاكهم ومن ثم

رميهم

كالقمامه

شاب بمقتبل الثلاثين

طويل القامه جسده يشبه جسد العارضين ذو بشره خمريه وعيون عسليه وشعر اسود

يعتبر

لعنه

من

لعنات الفتنه التي تسير علي الارض

لم يخلو مكان ذهب اليه من المشاحنات بين الفتيات للحصول علي فرصه النظر اليه

رجل ثلاثيني ذو كبرياء ولما لايكون صاحب كبرياء فهو

عاصم احمد الشريف

استيقظ من النوم عاري الصدر ثم ذهب للمرحاض واغتسل وارتدي حله سوداء تشبه قلبه

كان يمشي بكبرياء

ف غرفه الطعام

جلس يتناول طعام الافطار

صبح صبح ياعم الحج فينك يا سومه

عاصم :بت انتي انا مش ناقصك

ريهام:اخت عاصم الصغيره 19سنه طالبه بكليه الطب مرحه وجميله ذات عيون بنيه

واسعه وبشره بيضاء وخدود تشبه التفاح فكانت جميله )

ريهام:كدا بردو الحق عليا بطمن عليك

عاصم:انا كويس ياختي

ريهام :اشطا يابرنس حاازوغ انا بقي يامعلم

عاصم :اه لو الست جميله سمعتك

كانت مسحت بيكي البلاط

ريهام :الحمد لله ان بابا وماما مسافرين. ت ت ت ت حاامشي انا بقي

عاصم:وانا كمان حااروح الشركه

في شقه بسيطه بمكان شعبي

كانت نائمه ذات الشعر الاسود الفحمي الطويل والشفاه المكتنزه المفعمه بلون الفراوله

والوجه الملاكي ناصع البياض والروموش السوداء الكثيفه

وعد

اصحي ياقلب ستك حاتتاخري علي محاضراتك ياحبيبتي

وعد:شويه كمان يانوجه والنبي. * * * * *

معلشي ياحبيبتي انا السبب مدوخاكي معايا ومش بتعرفي تلاحقي علي محاضراتك

وشغلك بسبب الدواء الغالي بتاعي

وعد:اخص عليكي ياجدتي ليه بتقولي كدا داانتي احلا حاجه ف حياتي وانتي الوحيده

الي عيلتي انا ليا مين ف الدنيا دي غيرك وبعدين كان حد اشتكالك ياسيتي

انا ميه ميه هي الساعه كام صحيح

نوجه :عشره

وعد:ياخبر يانوجه كدا سايباني نايمه اروح انا بقي زمان ريهام مستنياني

ف كليه الطب

ريهام :نموسيتك كحلي ياست وعد


انا ميه ميه هي الساعه كام صحيح

نوجه :عشره

وعد:ياخبر يانوجه كدا سايباني نايمه اروح انا بقي زمان ريهام مستنياني

ف كليه الطب

ريهام :نموسيتك كحلي ياست وعد

وعد:معلشي ياريري بقي جيت تعبانه من شغل المطعم امبارح ونمت

ريهام:مالك ف اي الي تعبك

وعد:واحد حیوان زباله عايز يشتري عذريتي

ريهام: ف قذاره كدا

وعد:اهو انا مستحمله عشان نوجه دواها غالي قوووي ولازم اساعدها كفايه آنها

مااتخلتش عني لما بابا وماما ماتوا واخدتني ربتني وعلمتني مهما عملت معاها قليل

قوووي

ريهام:ربنا يخليهالك يارب

بس الحيوان دا عمل اي لما ضربتيه

Flash

اقترب عاصم من اذن وعد متحدثا

حاتتمني اخليكي تدفعي تمن القلم دا وحاتتمني الخلاص ومش حااديهولك

ابتعدت عنه وعد

وعد: لا دووول الي انت تعرفهم لكن انا غيرهم

وابقي هات حد كبير راجل اتكلم معاه

Back

وعد:انسي في كتير قوووي من العينه دي مش رجاله

متخافيش انا ظبطه

ريهام:تربيتشي

وعد : ت ت ن ت تربیه قذره

في شركات الشريف

توقفت سيارته ثم نزل بهيبته المعتاده ولما لا فهو عاصم الشريف

الذي يعتبر وسامته كاللعنه المتحركه التي لايخلو مكان ذهب اليه من مشاحنات الفتيات

عليه

وقف الموظفون احتراما لرب عملهم

عاصم :هند

هند :نعم يا افندم

عاصم :ابعتيلي عدي علي المكتب

ف مكتب عاصم

عاصم:عملت اي

عدي:وعدجاسر بدر

عندها 19سنه يتيمه ف كليه الطب السنه الاولي

عايشه مع جدتها بتشتغل ف المطعم ف ورديه بعد الكليه

حالتهم الماديه زفت وخصوصا ان جدتها عندها كانسر وبتاخد كيماوي

مالهاش اي علاقات قبل كدا

ابتسم عاصم ابتسامه تنم عن الشر

عاصم:عذراء

عدي:ملفها نضيف قوووي بس انت عايز اي

عاصم :حاادفعا تمن القلم غالي

عدي:عاصم بلاش هبل انتي الي غلطت من الاول معاها

عاصم:وهي مدت ايديها علي عاصم الشريف

في كليه الطب

ريهام :اخيرا خلصنا انا فصلت

الدوكتور الخنيق دا مش مبطل

وعد: خنيق ومش مبطل ولا زعلانه عشان ادانا المحاضر بدل دکتور قاسم

:

ريهام:انا ابدا ابدا محصلش

وعد:ماحصلش اومال القلوب الي بتطلع من عيونك دي ايي

ف

وعد:يالا غوري ف داهيه من هنا انتي ناسيه النهارده معاد جرعه الكيماوي بتاعه نوجه

وعد:يالا سلام ياختي

في بيت وعد نوجه يانوجه

ا

Stop

معلش الفصل قصير

المره الجايه حايكون اطول بااذن الله

توقعاتكم بقي

ليه عاصم عايز عذريه وعد

وای مصيرهم


لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-