روايات حديثة

رواية زواج بالاجبار ريم وحازم الفصل الخامس عشر 15 بقلم فريدة أحمد

 رواية زواج بالاجبار ريم وحازم الفصل الخامس عشر 15 بقلم فريدة أحمد



رواية زواج بالاجبار ريم وحازم 

رواية زواج بالاجبار الجزء الخامس عشر

رواية زواج بالاجبار البارت الخامس عشر

رواية زواج بالاجبار الحلقة الخامسة عشر


حازم خرج من السوبر ماركت واتجه للعربية بس اتصدم مره واحده لما ملاقاش ريم في العربية

حازم كان بيبص عليها يمين وشمال بجنون وهو مش عارف يعمل ايه

وفجأة لمحها واقفة بعيد ومعها بنت صغيرة

حازم اول ماشافها مسح وشه بغضب وقرب عليها بسرعة

ريم .. بتعيطي ليه يا حبيبتي

البنت بشهقات .. انا عايزة ماما

ريم .. طيب قوليلي ياحبيبتي هيا ماما كانت معاكي هنا في المكان ده ولا كانت فين

قاطعها حازم لما مسك دراعها بغضب وقالها بزعيق .. انتي ايه اللي نزللك من العربيه . وواقفة هنا بتعملي ايه

وبص للبنت الصغيرة .. وميين دي

ريم بوجع .. ممكن تسيب ايدي

حازم ساب أيدها بغضب وقالها .. ايه اللي نزللك

ريم .. انا نزلت لما لاقيت البنت دي واقفة بتعيط . شكلها كدة تايهه من مامتها

البنت الصغيرة خافت و مسكت في ريم جامد

وقالتلها .. طنط أنا خايفة من عمو ده

وهي تشاور علي حازم

ريم نزلت لمستواها وقالتها .. ماتخفيش ياحبيبتي مش هايعملك حاجة

ريم بصت لحازم بضيق وقالتلو .. ممكن تهدي شوية البنت خايفه منك

وفجأة عينيها جات علي اللأكياس اللي في ايده ريم خدتهم منو

وبصت للبنت الصغيرة ببتسامة وقالتلها.. بصي الحاجات الحلوة دي كلها ليكي

البنت مسحت دموعها و ابتسمت بفرحة وخدت الجحات منها وقالتلها .. شكرا

حازم لريم .. طب يلا قدامي

ريم .. والبنت

حازم بغضب … واحنا نعملها ايه .يلاا

ريم .. حرام عليك دي بنت صغيرة وتايهه .انت ايه معندكش قلب

حازم بصلها بغضب

ريم اتجاهلت نظراتو وقالتله برجاء .. استني بس يمكن نلاقي مامتها

حازم بغضب .. بقولك ايه انا مش فاضي للشغل ده انا

ورايا مية حاجة والمشوار لسه طويل

ريم برفض .. لأ احنا مش هنمشي غير لما نلاقي مامتها الاول

حازم مسح علي وشه بضيق واتنهد وبعدين

نزل لمستوي البنت الصغيرة وقالها .. انتي كنتي فين يا حبيبتي لما ماما كانت معاكي

البنت بصت لريم بمعني انها خايفة

ريم .. اتكلمي يا حبيبتي متخافيش

البنت شاورت وقالت كنت هناك في المكان ده وفجأة ملقتش ماما

كانت بتشاور على مول كبير

حازم خدها ودخلوا المول واتجه للأمن تبع المكان

ريم وهي ماسكه ايد البنت قالتلو بعصبية واندفاع.. انت هتعمل ايه انت هتسيبها هنا احنا لازم نسلمها لمامتها في ايديها

حازم بصلها بحدة وقالها .. اخرسي

فجأة البنت قالت بلههة .. ماااماا

وسابت ايد ريم وطلعت تجري على مامتها اللي اول ما شافتها هي كمان جريت عليها بلهفة وخدتها في حضنها

مامتها خرجتها من حضنها وقالتلها .. ليه كدة يا سلمي بتسيبني وتمشي من غير ما تقوليلي وقعتي قلبي عليكي يا حبيبتي

سلمي .. انا اسفة ياماما انا كنت بجيب بالونة من المكان اللي هناك ده

حازم وريم كانو واقفين يتابعو الموقف بهدوء

سلمي شاورت علي ريم .. بصي ياماما طنط دي حلوة اوي

انا حبيتها خالص بصي جابتلي حاجات كتير حلوة الزاي

مامتها بصت لريم ببتسامة وشكرتها هي وحازم

وبعدين حازم خد ريم وركبوا العربية وكملو طريقهم

بعد وقت كانو وصلو الشقة

حازم بص لريم وقالها .. لو فكرتي بعد كدة تسيبي البيت وتمشي انا هكسرلك رجلك انتي سامعة

وكمل بتحذير .. دي اول واخر مره اللي حصل ده ميتكررش تاني .عشان لو فكرتي تعملي كدة تاني صدقيني مش هرحمك

ريم بصت عليه بدموع ومتكلمتش وبعدين مشيت من قدامه بهدوء

حازم .. استني

ريم وقفت مكانها

حازم قرب منها وقالها .. رايحة فين

ريم شاورت علي الاوضة وقالتلو .. هدخل انام

حازم .. استني لما تتعشي الاول انا طلبت اكل و زمانو علي وصول

ريم .. ماليش نفس انا تعبانه من المشوار ومحتاجة انام

حازم .. كلي الاول وبعدين نامي

بعد نصف ساعة

كانو قاعدين على السفرة والأكل قدامهم

حازم كان قاعد مش بياكل وريم كمان وكل واحد فيهم سرحان في مشاكله ريم سرحانة وبتفكر في حياتها مع حازم حياتها الجديدة اللي اتفرضت عليها وهي خايفة ومش عارفه مصيرها هيبقى ايه معاه

وحازم بيفكر في أبوه واللي حاصله وبيفكر الزاي هياخد بطا.ره وينت.قم ليه

حازم فاق من تفكيره علي رنة تليفونه

حازم رد على التليفون وقال .. تمام انا جاي دلوقتي

حازم قفل وقال لريم وهو قايم .. مبتاكليش ليه

ريم بصت في الطبق وقالت .. باكل اهو

حازم قام وباس راسها

ريم اتصدمت بس ماعلقتش

كمل حازم وقالها .. كملي اكلك وادخلي نامي .اهم حاجة لو سمعتي الباب بيخبط متفتحيش

وخد تليفونه ومفاتيحه وخرج

وراح المستشفى

……….

عند أميرة

دخلت الشركة عند فارس

أميرة بصت للسكرتيرة بتكبر وقالتلها .. بشمهندس فارس موجود

السكرتيرة بضيق .. اه موجود . بس هو مشغول دلوقتي

أميرة .. ادخلي قوليلو اني بره

السكرتيرة … بقولك مشغول .ايه مابتسمعيش

أميرة بغضب .. انتي قليلة الادب وانا هخلي فارس يطردك

السكرتيرة .. يطرد مين يازبا.لة اتفضلي اطلعي بره

أميرة اتعصبت وراحت ضربتها بالقلم

فارس طلع علي الصوت وبص لقي أميرة واقفة وباين عليها الغضب وبتقول .. انا هعرفك انا مين

فارس بحدة .. في ايه

اميرة قربت منو وقالتلو وهي بتشاور علي السكرتيرة ..

الحيوانة دي بتغلط فيا

السكرتيرة .. يابشمهندس دي ضربتني بالقلم

فارس بص لأميرة

أميرة بسرعة .. دي غلطت فيا وشتمتتي وانا كنت بعرفها مقامها

فارس بص للسكرتيرة والسكرتيرة بصت في الارض

فارس قالها .. اعتزري

السكرتيرة بصدمة .. نعم . حضرتك دي مدت ايدها عليا

فارس .. وانتي اللي غلطي فيها الاول يبقي تعتزري

السكرتيرة .. انا اسفة مش هاعتزر منها

فارس .. يبقي تلمي حاجتك وتمشي . انتي مرفودة

السكرتيرة .. تمام

وخدت حاجتها وبصت لأميرة بغل ومشيت

فارس دخل جوه وأميرة دخلت وراه

أميرة بدلع .. هتخرجني فين النهاردة

فارس بحب .. المكان اللي تحبيه

أميرة .. اي مكان انا معاك فيه بحبو

فارس مسك ايديها وباسهم بحب

…………….

عند حازم رجع الشقة في وقت متأخر

حازم دخل الاوضة بهدوء لقي ريم نايمة

دخل الحمام خد شاور وطلع وراح نام علي السرير وشد ريم لحضنه وغمض عينه ونام بتعب

ريم اول ما حست بيه وبحركته

قامت بسرعه وحاولت تطلع من حضنه وتتكلم

حازم شدها لحضنه اكتر وقالها … ششش انا تعبت النهارده ف سيبيني انام في هدوء

ريم متكلمتش واستسلمت ونامت

………

تاني يوم

في بيت كمال ابو العزم

نزلت مرام وهي مستعجله

مامتها( صافي) .. علي فين كدة

مرام .. خارجة ياماما .سلام

صافي .. استني خارجة فين يعني

مرام.. خارجة مع صحابي ياماما .. سلام بقا عشان هما مستنيني من بدري

صافي .. طيب ياريت متتأخريش زي كل مرة . انا مببقاش عارفة اقول ايه لأبوكي لما بيسأل عليكي هو وعاصم . لما بتتأخري بره

الاتنين بيجيبو الغلط عندي و بيفضلو يقولولي اني انا اللي مدلعاكي

مرام .. حاضر اوعدك اني مش هتأخر

وباستها علي خدها وخرجت بسرعة

بعد وقت قليل

‏نزلت من عربيتها وهي بتتكلم في التليفون مع صاحبتها

وبتقول .. خلاص يا انجي انا خلاص قدام الكافي اهو . عارفه اني اتأخرت عليكم بس غصب عني أنا داخلة اهو..

‏وفجأة جي اتنين رجاله من وراها كتمو نفسها وبعدها محسيتش بحاجة

………

عند حازم وريم

ريم فتحت عينيها لاقت حازم واقف يلبس قدام المرايا

حازم .. صباح الخير

ريم .. صباح النور

ريم قامت وقفت قدامه بتوتر وقالتلو .. ه هو تليفوني فين

حازم .. وانا هعرف منين تلفونك فين

ريم بضيق .. التليفون كان معايا يوم ما بعت رجالتك خطفوني وبعدها مشفتوش تاني

حازم .. هابعتلك تليفون غيره

ريم .. لأ انا عايزة تليفوني

حازم .. هبقي اشوفهولك حاضر . حاجة تانية

ريم بضيق .. شكرا

حازم ضربها علي راسها بخفة وقالها .. احنا قولنا ايه .تفردي وشك دا

……….

عند مرام فاقت وهي حاسه بتعب لاقت نفسها في مكان غريب

قامت بسرعه وهي بتبص حواليها مكانش في حد

اتجهت ناحية الباب المقفول وفضلت تخبط عليه

وتقول .. افتحوا الباب ده .انا فييين حد يرد علياااا

فضلت تخبط علي الباب بجنون لحد ما الباب اتفتح

بصت قدامها لاقت شخص غريب بيقولها .. في ايه ياانسه

عاملة دوشة ليه

بلعت ريقها بخوف وقالتلو .. انا فين وانتو مين

الشخص .. انا معنديش أوامر اجاوب علي اسألتك

مرام بصراخ .. يعنييييي اييييه انااا ايييييه ال جابنييييي هناااا خطفيني ليييه رد عليييييا ميين اللي خاطفني

الشخص ماردش عليها وقفل الباب عليها وسابها ومشي خرج بره في الجنينه

كان ياسين واقف بيشرب سيجاره

الراجل .. ياسين بيه

ياسين لف ليه

الراجل .. الانسه اللي جوه فاقت

ياسين هز راسه بهدوء ودخل جوة

ياسين فتح الباب لاقها ضامة رجليها وبتعيط برعب

اول ما رفعت عينيها وشافته قامت بسرعه وهي

بتقولو باستنجاد .. ياسين الحقني ياياسين

ياسين بجمود .. الحقك من ايه

مرام بعياط .. من الناس دول اللي خاطفوني

وهي بتشاور علي بره

ياسين راح قعد علي الكنبة وقالها بهدوء .. انا اللي خاطفك

مرام بصدمة .. انت اللي خاطفني . خاطفني ليه انا عملتلك ايه

ياسين .. انتي معملتيش . بس ابوكي وأخوكي عملو

مرام .. عملو ايه . انا مش فاهمه حاجه

ياسين .. ايه متعرفيش أن ابوكي بعت حد يقت.ل ابويا

مرام بعصبية .. انت بتقول ايه . انت كداب . بابا مستحيل يعمل اللي بتقولو ده ويق.تل

ياسين قام بعصبية وقالها .. لأ عمل كدة وانا هاخد حق ابويا دلوقتي

هي .. وافرض اللي بتقولو ده صح خاطفني ليه انا ماليش ذنب في حاجة

ياسين .. ذنبك الوحيد أنك بنت كمال ابو العزم .

ثم اكمل انا عارف انك اغلي حاجة عندة عشان كدة

ها كسره بيكي الأول قبل ما ققت.له.

مرام بلعت ريقها برعب وقالتلو .. ا.انت هتعمل ايه .ابوس ايدك خرجني من هنا

ياسين مال عليها وقالها بهمس .. هسيبك بس مش قبل ما الرجالة ياخدو واجبهم

مرام بخوف وتوتر .. ت.تقصد ا.ايه

ياسين ببرود .. اقصد اني عزمت رجالتي عليكي النهاردة

مرام بغضب لما فهمت قصده .. انت بتقول اييه يا حيوااان

ياسين .. بقول اللي فهمتيه . عايزك بقا تبقي لطيفة ها

وسابها وخرج بسرعة وشاور لأتنين رجالة يدخلو

مرام اول ما شافتهم فضلت تصرخ بجنون وهما بيقربو عليها

مرام فضلت تصرخ وتقول .. ياياسين حرررام عليك ياياسين الحقني ياياسين متخليهمش يعملو فيا كدة حرررام عليك

وهو خرج بره وهو غير مبالي لصريخها وتوسلاتها

مرام وهي بترجع لورا برعب .. ابعدو عني ياولاد الكل.ب ياولاد الكل.ب

والرجالةراحو مرة واحدة ش.قو ملابس.ها وهج.مو عليها بدون رحمه

وهي فضلت تصرخ بانهيار وتقول … ابعدو عنييي ابعدو عنيييي

وفضلت تصرخ بانهيار وتقاومهم لحد ما فقدت الوعي

……….

امام الجامعه

خرجت يارا من الجامعة وهي بتدور على حد

فجأة سمعت صوت من وراها بيقولها .. بتدوري علي مين

يارا لفت ليه وقالتلو .. يارخم بدور عليك .انت كنت فين

يوسف .. انا مجيتش الجامعة النهارده بس قولت اعدي عليكي . ها هتروحي ولا هتروحي فين

يارا بحزن .. لأ مش عايزة اروح البيت كئيب اوي

يوسف .. طيب عايزة تروحي فين

يارا .. اي مكان

يوسف .. طيب سيبلي بقا نفسك النهاردة وانا هفرفشك

يارا ابتسمت ومشيت معاه

‏…………..

مساءا في بيت كمال ابو العزم

صافي كانت رايحه جايه في البيت بقلق وهي بتحاول تكلم مرام اللي اتأخرت ومبتردش على التليفون

في الوقت ده دخلت نرمين اللي لسه راجعة من الشركة

صافي بقلق .. نرمين اختك مرام مرجعتش لحد دلوقتي

ومش بترد علي التليفون . انا قلقانة عليها خايفه يكون حصلها حاجة

نرمين .. طيب معاكي رقم حد من صحابها

صافي .. أيوة استني كدة

صافي قلبت في التلفون وطلعت رقم

صافي .. دا رقم دنيا صحبتها

نرمين .. كلميها بسرعة

صافي رنت عليها

دنيا .. الو .ازي حضرتك ياطنط

صافي .. ازيك ياحبيبتي .. بقولك ايه يادنيا انتي شوفتي مرام النهارده

دنيا .. لأ بس هيا كانت متفقة معانا هتقابلنا النهارده بس مجتش وكلمناها كتير لاقينا تلفونها اتقفل

صافي بصدمة .. ايه .

وقفلت

صافي بقلق وخوف .. اختك اكيد جرالها حاجة يانرمين

نرمين .. في ايه ياماما بس هي قالتلك ايه

صافي .. بتقول انها كانت المفروض تقابلهم ومراحتش

وهي قبل ماتخرج قالتلي هتقابل صحابها

نرمين بقلق .. احنا لازم نكلم بابا وعاصم يتصرفو

نرمين كلمت باباها وقالتلو

بعد وقت

كان كمال وعاصم في الفيلا وكانو كلهم واقفين والقلق والخوف مسيطر عليهم

كمال جالو تليفون

كمال رد بسرعه .. ايه لاقيتها

الراجل .. احنا دورنا عليها في كل مكان ملهاش اثر ياباشا

كمال بغضب وزعيق .. يعني ايييه .تقلبو البلد لحد ما تلاقوها انو فاهمييين

وقفل بغضب

نرمين اتكلمت .. بابا أنا متأكدة أن مرام اختطفت

كمال .. انتي بتقولي ايه يعني..

نرمين .. اكيد حازم أو ياسين خطفوها

عاصم بغضب .. اقسم بالله او.لع فيهم ومايهيمني

واتجه بسرعة لباب الفيلا ولسه هيخرج وقف مصدوم

لما لقي اتنين من الحرس شايلين اخته وهي شبه مي.ته

وبيقولو .. احنا لاقينا الهانم الصغيرة مرمية قدام الفيلا

ياباشا

نرمين وصافي اول ماشافو منظرها كدة فضلو يصر.خو

وكمال وعاصم كانو واقفين مصدومين


يتبع….

رابط الفصل ال16

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-