روايات حديثة

رواية ليالي الغول الفصل الحادي عشر 11

 رواية ليالي الغول الفصل الحادي عشر 11




انتي حامل ازي وبتقولي محدش لمسك 

ليالي ..انت فاهم غلط  حقيقي محدش لمسني وانا مش حامل 

عمار بغضب وعصبيه ..وايه الا في ايدك دا ايه وهو يفتح أيدها بشده فهمني كده بدل ماق'تلك 

ليالي بالم بالراحه دراعي بيوجعني 

عمار بدا يفقد السيطره على نفسه اسمعي دي اخر فرصه لك يا اما افهم الحكايه من الاول للاخر يا اما تشهدي على نفسك

وايه حبيت حبوب منع الحمل اللي في ايديك دي

ليالي.. والله العظيم ما اعرف هي ايه اساسا انا لقيتها في الدرج عند اختك هي مجرد ما قالت الكلمه دي هو ض'ربها بالقلم وقعت على السرير

بصوت عالي البيت كله كان سامعه قال لها ايه تتجننتي ولا حيوانه انتي هتقارني نفسك باختي انا جايبك من الشارع جايبك هنا

علشان مزاجي بس تقولي لي لقيت الحبوب دي فين

هو بجذبها من شعرها 

انت عارفه نفسك انت فين هنا انت هنا في وسط ديابه في وسط ثعالب يعني كده كده هتتاكلي انما تكدبي وتغلطي يبقى هتتاكلي

بس باسوء الطرق

ليالي بدموع وبخوف..والله مابكدب ياعمار.

ولسه ما كملتش الجمله احذفها على الارض وقال لها عمار بيه يا حيوانه انتي نسيتي نفسك ولا ايه انتي هنا خدامه جاريه 

ليالي بدموع طالما انت جايبني من الشارع وخدامه وجاريه وانتم بسم الله ما شاء الله خدامينكم كثير يبقى سيبنا امشي سيبني اروح للشارع اللي انت جبتني منه انت ما جبتنيش في الشارع انا كنت شغاله ولولا شفته مصيبتك ما كنتش انجوزتني يا اما تطلقني يا اما تق'تلني

وعينه كلها دموع 

عمار..متستعجليش لقدرك انت متاكده ان انت مش حامل وما حدش لمسك

ليالي..ايوه محدش لمسني 

عمار .طيب 

انا دلوقتي هبعت اجيب دكتوره وعزه جلاله الله لو طلعت بتكدبي هتفاجي انا وانتي برد فعلي

بس قبل ما يكمل كلامه كانت بوسي جت لان هو قال لها تجيبي هدومك وتيجي تقعدي معانا هنا في الفيلا علشان خايف عليها من امجد فكان عثمان جاب بوسي لحد الفيلا

عمار اول ما سمع صوت بوسي قال لها 

تقومي  تلبسي هدوم كويسه وتداري شعرك وتنزلي ورايا على طول ممنوع تتكلمي ولا تتنفسي فاهمه 

ليالي.. حاضر بس انا كان عندي سؤال

عمار..اخلصي قولي

ليالي.. هي اختك اللي ماتت كان عندها وحمه في رجليها وهو ينفع لو الاثنين توام يبقا عندهم نفس الوحمه 

عمار باستغراب قصدك ايه

بس قبل ما يكمل الجمله كانت مامته على الباب بتخبط عمار شاور الليالي وقال لها اسكتي وانزل ورايا

وخرج وسابها في الاوضه

نزل عشان يكلم مامته مامته كانت عايزاه عشان تبلغوه ان بوسي جات وعثمان ابن عنه وإن العشاء جاهز 

وفعلا عمار نزل ليهم اول ما نزل بوسي خدته بالحضن وقالت له وحشتني قوي ولا بلاش اح'ضنك لتكون مراتك بتغير

عمار.. وهو يضع ايده على خدها تبقى تحض'نني هنا مخصوص عشان هي تغير 

بوسي بضحكه عاليه عيبك انك فاهمني  كويس 

عمار ده مش عيب دي ميزه

بوسي وهي تتلفت حواليها امال ست الحسن والجمال فين 

عمار .قصدك ليالي نازله ورايا 

بوسي .هي اسمها ليالي وبعدين هي هتفهمك اكتر مني يا عمار احنا دافنينه سوا يا عمار يعني ما حدش اولي لك الجوزي دي غيري انا

عمار .مش وقته بقا هنتكلم بعد العشاء اهدي 


وهنا عثمان كان بدا يتدخل في الكلام ويتكلم مع عمار عثمان يا ترى عمار امجد هيسكت على اللي حصل ده

عمار . ولا ما يسكتش اعلى مافي خيله ير'كبه

عثمان بس دي ضربه معلم ليه قوي هتسبب له خساره جامده قوي في شغله عمار وهو يخبط على حرف السفره ولسه اللي جاي اسود

كانت ليالي نزلت من فوق

ما كانش في حاجه باينه منها خالص غير وشها بس سلمت عليهم بعنيها عمار شاور  لها على الكرسي اللي هتقعد عليه بعينه وقعدت من غير ما تتكلم وطبعا كانت عين بوسي هتاكلها عماله تفصص فيها وفي ملامحها لدرجه انها ميلت على عمار وقالت له اتجوزتها ازاي دي ده انت ذوقك اتغير قوي في الحريم


كانت حياه صحيت من النوم وجت عشان تاكل معاهم كلام ليالي في دماغ عمار اول ما عمار شفه سلم عليها بس بدا يراقبها وغلطه الشاطر بالف

تلفونها رن بس هي كنسلت رد عمار وقال لها مين

حياه.صحبتي انا قفلت عشان ما تصدعناش عشان نعرف ناكل سوا

عمار سكت متكلمش

تليفونها رن تاني فاستاذنت وقالت عشان ترد على التليفون وطبعا عمار مراقب كل اللي بيحصل

بالنسبه لليالي كانت قاعده بتاكل ما بتتكلمش كان في صوره محطوطه على الحيطه لحور اخت عمار ليالي كانت بتاكل بس عينيها كانت مركزه مع الصوره

لدرجه انها وقفت فجاه عن الاكل وسكتت فضلت بصه مره واحده كده على الصوره كانها اكتشفت سر استاذنت وقالت انها شبعت ولازم تقوم تغسل ايديها

.

كان في الوقت ده مروان اخو عمار جه وفضلوا يتكلموا شويه كده ويهرجوا لما عثمان طلب من مروان يجيب له المشروب من المطبخ مروان دخل يجيب لهم المشروب بس وزع في الكوبايات كلها منوم الا كوبايه واحده بس

وخد الصينيه وحطها على السفره

بالنسبه ليالي قامت من مكانها على السفره 

 بدورعلي  حياه وصلت للاوضه اللي هي بتتكلم فيها وقفت على الباب سمعتها بتقول اجي لك ازاي اخويا هنا اخويا لو حس  بحاجه هيقت'لني

مسكت شويه ثم قالت مش هعرف اجي صدقني مش هعرف اتصرف واجي

بس قبل ما تكمل كلامها ليالي دخلت عليها الاوضه وقالت لها  اتكشف سرك خلاص كل حاجه ظهرت 

على صوت مجيده وهي بتقول لعمار الدكتوره جت هو في حد هنا تعبان

🙂🙂

عمار..ايوه ليالي  تعبانه  شويه وانا اللي طلبتها لها الدكتوره من المستشفى ونادي علي ليالي

وقال اطلعي جهزي نفسك عشان الدكتوره تكشف عليك بس بيني وبينها ما كانش حد سامع الكلام ده

وطلعت ليالي قبل الدكتوره عشان تجهز نفسها

حياه دخلت وطلبت ان ممكن الدكتوره هي كمان تشوفها بس الكلام ده كان بينها هي والدكتوره بحجه اللي ما ينفعش تقلق اهلها

والدكتوره طبعا وافقت وما قالتش حاجه وقالت لها استنيني في اوضتك هخلص كشف على ليالي واجي اكشف عليك بس حياه قالت لها لا ما ينفعش انت لو دخلت اوضتي بعد ما تكشفي عليا ليالي كله هيفهم ان انا تعبانه وكله هيقلق عليا وكفايه حادثه موت اختي حور ماثر على البيت كله ماثره على ماما نفسيا قوي

الدكتور قالت لها خلاص اطلعي في اوضه ليالي وبعد ما اكشف علي ليالي اكشف عليك

وفعلا حياه طلعت الاوضه بتاعه ليالي عشان تكشف هي كمان

طبعا ليالي كان في اثار في ج'سمها وكانت مكسوفه حد يشوفها لا يساله منين الاثار دي طلبت من الدكتوره انها تكشف عليها والاضاءه طافيه

وهنا حياه دخلت وقالت له الدكتوره ان الفكره حلوه برده

الدكتوره بدات تكشف وطبعا عمار كان قلقان كان مستني النتيجه جدا بس ما كانش باين قدام الجميع ايه اللي بيحصل وبوسي خدت بالها ان هو قلقان وقربت عليه وقالت له مالك قلقان عليها كده ليه اوعى تكون حبيتها عمار  ضحك وقال لها بطلت احب معنديش قلب

الدكتوره نزلت عمار قرب على الدكتوره وقال لها خير يا دكتوره الدكتوره همست في ودانه وقالت له المدام حامل في الشهر الثالث

🙂🙂🙂

عمار كان بيحاول يسيطر على نفسه على قد ما يقدر عشان الناس اللي قاعده ما حدش يحس بحاجه وبدا يشرب هو وعثمان وكل اللي موجودين حتى حاجه كمان نزلت  تشرب معاهم الا مروان الوحيد اللي ما شربش مجرد ثواني بسيطه كله اتخدر ونام بسبب المنوم وهنا بقى تبدا تحصل الكارثه الغير متوقعه طبعا ليالي في اوضتها فوق ما شربتش حاجه وفايقه

كانت بتغير هدومها لمحت خيال في المرايه التفتت وراها ومن الخضه قالت نطقت وقالت انتي مين 

🙂🙂🙂🙂


لوجي احمد 


رابط الفصل الثاني عشر 12

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-