روايات حديثة

رواية البريئة والقاسى الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم اسماعيل موسي

رواية البريئة والقاسى الفصل الحادي والعشرون 21

 رواية البريئة والقاسى الفصل الحادي والعشرون 21 

دى اخر مرة اترجاك فيها يا معاذ
انا باقيه على العيش والملح إلى كان ما بينا

انتى مش عارفه حاجه يا شاهنده، مش عارفه حاجه رزع معاذ الشمرى الطاوله بيده
لكن هيروحو منى فين هجيبهم حتى لو كانو ورا الشمس!

طلعت شاهنده من فيلا معاذ الشمرى، فى قمة الغضب والانكسار
كل الطرق ببتقفل قدامها
لكن شاهنده مش هتقع لوحدها انا هدمر الدنيا كلها
 بقلم اسماعيل موسى 



خلصت سادين شغلها وروحت على البيت، كل شويه كانت بتبص على تليفونها يمكن توصلها رساله!!
فى غر.فتها قلعت نقا..بها، وقفت قدام المرايه

شعر..ها الطويل النا..عم، بشر.تها العاجيه، الشا..مة أسفل شف..تها من الناحية اليمنى
ق.بلة الملائكه التى تزين خدها
عبرت بيدها على خ.صر..ها النح.يف وسرحت بخيالها للحظه قبل أن تتلقى رساله

انتى فى خطر، خلى بالك من نفسك، لا تثقى بأى شخص سوى نفسك
الماضى يعيد نفسه


 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-