روايات حديثة

رواية شيزوفرينيا احاسيس الفصل الثاني 2 للكاتبة حنين عادل

 

رواية شيزوفرينيا احاسيس للكاتبة حنين عادل 

part(2)

 ‏

 ‏حلوة الدنيا معايا حاجه تانيه في الويك اند بروح المانيا أشيك شاب في أشيك بدلة واللي بعوزه يجيني في ثانية


كان موسي واقف بيرقص بإيد المقشة مع ولاد خاله روقا الصغيرين وعاملها جيتار وبيلفوا حواليه


دخل خاله روقا قفل التسجيل وقعد ومسك سيجارته وبدأ ينفخ فيها: 

والله ما عارف ليكوا نفس تلعبوا وتضحكوا ازاي


بتقرب منه البنت الصغيرة: 

يا هادم اللذات ايه الإكتئاب ده يا أخي احنا أطفال أطفال يا عالم 


قعد موسي وهو بيضحك وجمبه قعد ولد صغير

 

بص لها أبوها: 

طلعة براوية زي امك 


قعدت البنت بوزت وعينيها اتملت دموع: 

أمي هي فين أمي ما سابتنا ومشت من زمان


بيشوفها موسي فابيبتسم: 

ملوكه تعالي جمبي


بتبص له وتبتسم بحزن 


فبيكمل كلامه وبيجيب غطا الحلة وبيخبط عليه: 

تعالي جمبي تعالي جمبي يا روح قلبي تعالي جمبي امسكي فيا 


بتقوم البنت ترقص وتزغرط وأخوها بيسقف


بيسيبهم خاله روقا وهو بيضرب كف فوق كف: 

انا عايش في مورستان 


بيطلع البلكونة ويكمل شرب سجاير بيشوف ست حلوة واقفة بتنشر وبتغني:

حبيبي قرب بُص وبُص بص 

 


  بيعدل فلينته الحملات وبيمشي ايده علي شعره يظبطه وبيبص لها وبيبتسم: 

  ‏انا اقعد لك ليل ونهار وهو انا ورايا حاجة غير البص


بتبص له من فوق لتحت بقرف وتدخل وتسيبه


بيرمي السيجارة بملل: 

هي خربانة خربانة من امتي الدنيا عطتني وشها الا مصدره لي قفاها دايما


_يا خال يا روقا الغدا جاهز


بيطلع بيلاقي الأكل عالطبلية.. 


_يلا يا روقا اقعد كل


بيبص لست كبيرة: 

ايه ده يازينات يا أختي كل يوم بامية مافيش غيرها


بيضحك موسي: 

احمد ربنا يا خال وبعدين البامية من ايد أمي طعم تاني


بيمسك موسي ايدها وبيبوس ايدها فبتطبطب عليه بحنية


بيمسك خاله العيش وبيبدأ ياكل وبيقول: 

وماله ما قولتش حاجة بس عاوزين ناكل ظفر معدتنا اشتكت العيال دول عاوزين يتاسسوا ولا ايه ياض يا أدم


بيضحك أدم وهو طفل عنده 10 سنين: 

مش اما تسبلنا حاجة ناكولها بس الاول يا بابا 


بتضحك ملك: 

مايبقاش روقا لو ماكلش الأخضر واليابس ههه


روقا: نفسي أعرف ازاى دي بنت عندها ست سنين! 


حصري لصفحة الكاتبة حنين عادل وصفحة روايات كاتبه الجيل ♕__________________________♕


بيجري علي الناس بهيستريا: 

حد يكلم الإسعاف يا بشرررررر يااااااارب يااااارب.....


بيقرب منها ايوب تاني: 

انجي يا حبيبتي فوووقيييي لااااااااا انجـــــــــــــــــــــــي


بيفوق من نومه وهو عرقان بيبص علي مكانها علي السرير ويتنهد وياخد صورتها اللي نام وهو حاضنها وبيبص لها: 

مش قادر تعبان اوي اوي من غيرك ايامي شبه بعضها مافيش جديد عارفة مافيش فيها ليفل تفاهتك هه


بيضحك بوجع و

بيقوم من علي السرير يحط الصورة عالكوميدينو 

تليفونه بيرن 


بيمسك التليفون وبيرد:

ايوه يا نورهان


وعلى الجنب التاني بتتكلم بنت وهي واقفة فى مكتب وبتبص من الشباك الازاز علي العربيات: 

يا مدير الدنيا مقلوبة من غيرك ومش عارفين نمشي اي شغل


بيتنهد: 

مش انتِ مديرة أعمالي وعندك كل الصلاحيات أرجوكي ما تكلمنيش في حاجة الفترة دي


بترد عليه وابتسامتها تلاشت واتحولت ملامحها للحزن: 

وهاتفضل كده لامتي يا ايوب لازم تتجاوز حالتك دي 


بيقعد علي السرير: 

مش قادر مخنوق اوي وحاسس ان حياتي مالهاش طعم ومالهاش لازمة هو انا عايش ليه اساسا 


نورهان: عايش عشان في أمك وأبوك لو حصلك حاجة فكر فيهم عايش.... عشاني عشان واحدة من وهي طفلة بضفاير اتعلقت فيك وبيك وبقيت صديق صاحب وكل حياتها خلي الدنيا ماتكسرش اوقع وقوم وخبط فيها بص انا جايالك طنط طابخة ايه؟! 


بيبتسم: 

مش عارف 


 نورهان: هو انا باين اني طفسة


ايوب: لأ خالص 


بيقفل التليفون... 


بتضحك نورهان: كعادته ما قالش مع السلامة! 

بقلم حنين عادل كاتبة الجيل

♕ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ♕

يا موســـــــــــــــــــــــــاااااااااااااع


بيطلع موسي من البلكونة: 

لا حول ولاقوة إلا بالله ايه يا عم شفيق


شفيق: القسط بتاع التاكس


موسي: مش معايا دلوقتى الفلوس كاملة وبعدين معادك بكره هانزل استرزق وربنا يكرم


شفيق: طيب يا اخويا من هنا لبكره اما نشوف 


موسي: ماتنبرش فيها انت بس الله يصلح حالك يا شفيق


بيمشي شفيق وبيقعد موسي عالكرسي وهو بيتنهد وبيبُص قدامه


بيلاقي ايد بتطبطب علي كتفه بيلف بيلاقيها أمه


*مالك يا ولا شايل طاجن ستك ليه


بيضحك: 

ولا حاجة يازينات شغلانة الصبح وحياتي علي كف عفريت صبي محارة صنايعي مافيش مني بس باخد ملاليم وعشان احسن الدخل جايب تاكسي والقسط قاسم وسطي وشفيق مش صابر


زينات: هاتفرج وهاتبقي احسن واحد في الدنيا وربنا هايكرمك اخر كرم بس انت قول يارب 


بتمسك دماغها مرة واحدة والدنيا بتلف بيها بيتخض موسي عليها وبيقوم يمسكها بسرعة 


موسي: لا يا زينات الدوخة دي بتيجي كتير ما تطمنش لازم تروحي تكشفي 


زينات: يا خويا انا كويسة اهو انا صحتي بومب تكونش فاكر يا ولا اني عجزت 


بيضحك موسي وهو بيمسك الجاكت بتاعه: 

فشر طب تصدقي اللي يشوفك جمبي يقول دي أختك طب انا جايلي ليكي عروض جواز كتيرة بس انا اللي مش موافق 


بتضحك زينات: 

و مش موافق ليه يا ولا عاوزه أعيش حياتى 


بيبوس دماغها وبيضحك: 

مش اما اجهزك ياما ههه ادعيلي


بترفع ايدها للسما: 

ربنا يكرمك ويرزقك يا موسي يابن بطني ويوقف لك في كل خطوة سلامة ويريح قلبك 


بينزل موسي وبيركب التاكسي وبيسوقه 


بيجري روقا وملك بنته بتجري وراه بالسكينة وبيقف ورا زينات


زينات: يخيبك يابت بتجري ورا أبوكي بالسكينة


ملك بتعيط: كسر حصالتي يا زوزو واخد الفلوس اللي بحوشها من سنة عشان اشتري فستان زي بتاع صاحبتي الغالي


بصت لــــ روقا بقرف


روقا:  ايه يا زينات كنت خرمان في سجارة


عيطت البنت بزيادة.. 


وفي حركة سريعة شبشب زينات بقا في ايدها جري روقا وزينات وراه وملك 


روقا دخل البلكونة وهما وراه شاف الست الحلوة


ابتسم وفي نفس الوقت زينات جت نزلت عليه بالشبشب 


روقا: مش كده يا زينات بلستيجي في  الحارة المنيلة دي اااااه 


زينات: يا راجل خلي عندك دم البت بتحوش بقالها سنة 


نزلت البت لرجله وعضته فصرخ بوجع: 

يخربيتك يا كيف 


بص لقا الناس اتجمعت وبتتفرج وبتضحك


روقا زعق: 

ملموين لييييه اول مرة تشوفوني بتضرب! 


أم محمد: ههيييي دا انا مجهزة الفشار من بدري واستعوقتك!


روقا: اااااه يابنت العضاضة مستقبلي 


بقلم حنين عادل كاتبة الجيل

♕ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ♕

وعلي سفرة كبيرة.. 


بيكون قاعد ايوب وأمه وأبوه ونورهان 


نورهان وهي بتاكل: 

الأكل تحفة يا طنط تسلم ايدك 


بترد عليها ام ايوب: 

ألف هنا علي قلبك يا حبيبتي


 بتبص علي أيوب اللي قاعد سرحان وبيقلب في الطبق


*أيوب أيوب


_هاااا أيوه يا ماما 


*مش بتاكل ليه يا حبيبي


بيبتسم لها وبيسيب المعلقة: 

شبعان 


بيقوم من علي السفرة وبيسيبهم... 


بيتكلم راجل كبير: 

الولد مكتئب وكاره الدنيا نعمل له ايه لازم يرضي بقدر ربنا


بتتنهد أمه: 

وجع الفراق مش هين يا حاج سعد 


بيرد وهو بياكل: بس لازم يكمل حياته دي سنة الحياة وكلنا لها دي محطات


نورهان: 

أنا هاروح له يا عمي احاول اخرجه من حالته شويه 


بتمسك أمه ايدها: 

دي مش أكلتك خالص كُلي الأول


نورهان:  يا طنط رشا أصلي عاملة دايت


بتضحك رشا علي نورهان بعد ماقعدت.. 


نورهان: نمشيها اليوم الفري

♕ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ♕

بيتمشي أيوب في الجُنينة وبيسمع اغنية شغالة


وعلي حسب الريح مايودي الريح مايودي الريح مايودي

وياه انا ماشي ماشي ماشي ولا بيدي 


بيجري علي مصدر الصوت لحد مابيطلع بره القصر وبيلاقي بنت لابسة فستان أحمر بديل طويل وضهرها ليه 


بينده بصوت عالي: 

انجي استني ماتمشيش 


بتجري البنت وبيجري وراها وبينده عليها لحد ما فجأة عربية بتيجي و....... يتبع


ولسه اللي جاي تقيل مع كاتبة الجيل😎


 اهم حاجة رأيكم ياريت تكتبوه الكومنت 


رابط البارت الثالث

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-