القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث المواضيع

رواية منه والعنيد كامله جميع الفصول للكاتبة نوره عبد الرحمن

 


رواية منه والعنيد كامله جميع الفصول للكاتبة نوره عبد الرحمن 






بعد احتفالا بسيط قامت به صديقات منه في الريف للاحتفال بانعقاد قرانها...وغادرن جلست مع صديقتها المقربة حياة


منة : ياااه واخير هتجوز..


حياة :انتي شفتيه يامنه..


منه :لا ولا اعرفه ..بس مش مهم اشوفه المهم بيقولوا انه غني كده ومريش وانا هعوز ايه غير كده..


حياة :يابنتي مش لازم تشوفيها..


منة :اشوفه ده ايه انا مصدقت وامي وافقت تعتقني وتقبل تجوزني عايزاني ارفس النعمه برجلي لا يااختي..وبعدين..خلاص انا وافقت وانكتب الكتاب وهنزل مصر بكرى واسيب البلد.كلها..وارتاح بقى..


حياة :انتي مش خايفه هتكوني بغربه هناك..


منة :غربه ايه يابنتي وانا هنا مش حاسه بالغربه يعني ..اتنيلي اسكتي وخليني اجهز حاجتي عشان السفر بكرى.


____


في القاهره


عماد :ايه يا عريس مالك..مكشر كده ليه.


قيس :مفيش يا عم انا هروح..


عماد بضحك : هتريح عشان تفضى للعروسه..


قيس :اتنيل قال عروستي ..دي هتكون جوازة الندامة على نفوخها…


عماد :ليه هتعمل ايه. 


قيس :استنى عليا وهتشوف…


عماد ربنا يستر منك..


قيس :مش هي وافقت تتجوزني... انا بقى هخليها تندم ع الساعه اللي عرفة فيها ..قيس الصاوي.سلام..بقى


_____


هيام :ياعمي انت متاكد ان ده الصح البنت ريفيه ازاي هتعيش هنا..وتتاقلم معنا


حسام جد قيس :هتتعلم..بعدين محدش هيستحمل ابنك الا هيا انتي عارفاه..كويس


هيام : كان ممكن نجوزه بنت من معارفنا ..


حسام :البنات اللي من معارفنا دي..مش هتسكت على عمايله ولا هتتحمل قرفه واللي بيعمله..انما البت الريفيه دي هتتحمل وتصبر ماهي متعوده على حاضر ونعم..ومش هتعترض على حاجه ابدا..


هيام :بصراحه انا مش مرتاحه لقيس ..ده من ساعت ما اتكتب كتابه وهو مش على بعضه..


حسام :هيعند كم يوم ويرجع لطبيعته..انا عايز يبقالي حفيد كفايه ابني اللي مات بعز شبابه..كمان عايزين يحرموني من حفيدي..

هيام : ربنا يريح بالك ياعمي  


____


منة ببكاء : حتى اليوم اللي هتجوز فيه واسيب البيت فيه ياامي..تديني اوامر وتهددني ..


هناء :ايوا لازم تعرفي لو مسمعتيش كلام الحج حسام ..ومرات ابنه وجوزك واشتكوا منك والله لجيلك هناك واجيبك من شعرك…


منة بضيق يا امي 


هناء :بلا امي بلا زفت غوري ..انا مصدقت واخلص منك..لتغادر وتتركها تبكي..


جذبها والدها واحتضنها بحنان حقك عليا يابنتي منتي عارفه امك بتتعصب بسرعه بس قلبها طيب..


منة ببكاء :قلبها طيب معاكم كلكم الا معايا يابابا ..انا بحسها مرات ابويا مش امي..


الاب :يابنتي هي عايزه مصلحتك..ويلاا خلينا نروح..عشان تجهزي ونروح الصاله.. هناك الكل مستنيكي..


مسحت دموعها: ماشي..


وبالفعل بعد فتره كانت ترتدي فستان زفاف وبدت جميلة ورقيقة وجذابه لكن ..قيس لم ياتي بعد بقيت تجلس لوحدها بحرج وسط همزات المعازيم وغمزاتهم ...وبعد عناء واتصالات كثيرة وشجار مع جده حظر قيس الزفاف دون ان يلتفت اليها جلس بضيق واستقبل التهاني بملل ..حتى انتهى الزفاف


ولم يمضي وقت طويل حتى وصلت القصر لكنه لم يكن معها بالسياره ..تحدرت ووقفت لتشرد بجماله للحظة قطع شرودها صوت الخادمه : اتفضلي ياهانم..ل


لتهمس بابتسامه: والله وبقيتي هانم يامنه ..فينك ياامي تشوفي بنتك بقت هانم بدل الذل اللي كنتي معيشاني فيه..


خدم كثر ممرات كثيره تصميم المنزل معقد جداً..


حتى استقبلتها ..


هيام بابتسامه...اهلا اهلا يامنه نورتي البيت ..


منة بابتسامن وحرج :ده نور حضرتم.


هيام :لا حضرتك ده ايه انتي تقوليلي ياماما ..زي قيس...ومن النهارده اعتبريني زي امك..


منه :بهمس امي ايه امي مش بالطيبة دي..دي امي لو كانت مكانك كانت رمتني براا..


هيام :يللا يا حبيبتي حاجتك فوق بؤضتك وانا جايه اساعدك.. ..


التفتت لترى قيس يمشي بضيق دون النظر اليها متجاهلها تماماً وتبع جده..


قضت بعض الوقت مع هيام التي حاولت ان تخفف عنها ارتباكها وخجلها ..ليدخال عليهم قيس واستاذنت هيام بابتسامه..هامسة خد بالك منها ياقيس البنت شكلها طيب..اوما برأسها...

انتظرت مكانها طويلا لكنه لم يتزحزح من مكانه فقد جلس على الكنبه وعبث بهاتفه..بهدوء ..حتى انه لم ينظر اليها وكانها ليست موجوده....دخلت لتغيير ثيابها كما اخبرتها هيام بانها يجب ان ترتدي قميص نوم ابيض بهذه الليله حاولت انت تكون اكثر جرأه وارتدت بعد وقت.. فهذا مااخبرتها به هيام..بعد وقت طويل خرجت بحرج لتصدم ب…..


يتبع…


رابط البارت الثاني



***********************


***********************

تعليقات