روايات حديثة

نجمة القاسي البارت السادس والثلاثون للكاتبة شهد هاني

نجمة القاسي 

 البارت 36:



عند ملاك: كانت نايمه بعمق ولكن بتصحا علي مداعبه ليث فوشها بتفتح ملاك عيونها وهي بتبتسم وبتقول صباح الخير يا حبيبي 

ليث: بحب صباح الورد يقلبي 

ملاك: اي صحاك بدري كدا 

ليث: بابتسامه عشان وحشتيني وكمان يستي محضرلك مفاجاه هتعجبك اوي 

ملاك: بفرحه بجد يا ليث قولي اي هي ونبي 

ليث: بضحك بجد يروح قلبي اهو من ساعه م جوزنا انتي مفرحتيش زي البنات وبعدين مش هقولك شوية وهتشوفيها قومي يلا يا كسولة 

ملاك: بفرحه يس يس يعيش ليث وبتقوم بفرحه ملاك وهي بتحضن ليث وهو بيضحك علي جنانها وبيضمها لحضنه وهو بيبوسها من خدها وبيقول يلا بقا هتلاقي اول حاجه من المفاجاه عندك اهي عالكرسي خدي شاور واجهزي وانا هجهز جوة لحد ما تخلصي لبس 

ملاك: بفرحه حاضر يعيوني وبتجري ملاك علي الكرسي وهي بتشوف بوكس كبير بتبصله بفرحه طفلة صغيرة 



ليث.: بيبصلها بحب وبيبتسم وبيسبها وبيخرج يجهز 

ملاك: بتفتح البوكس وبتنبهر بصدمه وهي شايفه فستان اسود واكسوارته وهيلز كعب كل حاجه هي بتحبها بتطلع ملاك الفستان وهي ماسكه وبتلف بيه بفرحه وحب وبتدخل تاخد شاور بسرعه وبتخرج وبتبداء تلبس ملاك الفستان كان لحد بعد الركبه بشوية ونازل بفنشه وباكمام شيفون وحاطت ميكب بسيط جدا وفردت شعرها وحطت البرفيوم اللي ليث بيحبه ولبست الهيلز كان اسود بكعب وكانت طالعه احلي من القمر بتلاقي ملاك الباب بيتفتح وبيدخل ليث وهو بيبصلها بانبهار لجمالها اللي خطف قلبو وبيصفر بغزل وهو بيقول اي الجمال ده كلو بقا الجمال ده كلو بتاعي انا لوحدي 

ملاك: بتبتسم بخجل وهي بتقول وانت طالع حلو اوي 

كان علي لبس قميص ابيض وبنطلون اسود وجزمه سودة وساعته وكان شكلو قمر اوي 

ليث: وهو بيقرب علي ملاك وبيحاوطها من وسطها وهو بيقول انا بقول نخلينا هنا احسن عشان انا مش قادر اقاوم اكتر 

ملاك: بخجل بطل بقا يا ليث يلا بقا عاوزة اشوف المفاجاه 

ليث: بمشاكسه مش قبل ما اعمل اللي نفسي فيه 

ملاك: امممم اي هو ده 🤔

ليث: بيقرب عليها وهو بيلتقط شفا*يفها في قبله كلها حب ملاك بتبادلة وهي بتحاوط عنقه وبعد مرور دقائق بيبعد ليث عنها عشان ياخدو نفسهم 

ملاك: بتدفن وشها في صدر ليث بكسوف 

ليث: بيضحك وهو بيقول علفكرة انا جوزك 

ملاك: بتبتسم وهي بتقول بضيق علفكرة بوظت الروج بقا ها استنا احط 

ليث: بسرعه لا كدا قمر اوي وبيمسكها من ايدها وبيخرج بيها لبرا وبفتحلها باب العربيه بتركب ملاك وبيركب علي وهو بيشغل العربيه وبيبداء يسوق وبتقول ملاك علي احنا رايحين فين 

ليث: بمشاكسه تدفعي كام وهقولك 

ملاك: تصدق انك رخم قول بقا 

ليث: بضحك قولتلك اصبري وهتشوفي وبيشغل علي اغنيه خليني فحضنك يا حبيبي وبيبداء يغنيها هو ملاك وهما فرحانين جدا وبيمسك ايدها وبيبوسها وبعد مرور ساعه بيوصل علي للمكان وهو بيوقف العربيه وبينزل من العربيه وهو بيفتح الباب لي ملاك وهو بيقول إستني وبيطلع قطعه قماشه من جيبة وهو بيقول هتغمضي عينك الاول وبيربط بيها عيون ملاك اللي متشوقة تشوف المفاجاه وبيمسك علي أيدها وبيمشي بيها 

ملاك: ليث يلاااااا بقا لسه كتير 

ليث: خلاص يقلبي اهو وصلنا وبيقف ليث وهو بيفك الربطه من علي عيون ملاك بتفتح ملاك عيونها وهي بتبص للمكان بي صدمه مش مصدقه وهي بتقول ده بجد ده بجد مش حلم صح 

ملاك: بحب لا مش حلم ده حقيقه 


ملاك: كانت بتبص للمكان بانبهار كل حاجه زي ما كانت بتحلم بيها كان المكان علي البحر عبارة عن خيمه ومتزينه بالورد الاحمر زي ما هيا بتحبو وشموع وصور ليهم متعلق في البلالين وطاولة عليها اكل وكمان عالارض مكتوب اسمها بالورد جوة قلب ومكتوب بحبك يا اجمل من رات عيني يا شمس وضئ حياتي ملاك عيونها بدمع بفرحه وهي مش مصدقه كل ده 


ليث: بيقرب عليها وهو بيمسح دموعها وبتشتغل مزيكا وبيمدلها ليث ايدو وهو بيقول اميرتي تمسحلي بالرقصه دي 

ملاك: كانت بتبص لي ايده وبتهز دماغه بفرح وبتمده ايدها وبيلف ليث ايده علي وسطها وهي بتحط ايدها ليث كتفه وبيبدءؤ يرقصو علي اكتر اغنيه ملاك بتحبها وهي اغنيه (انا حبيتك) ملاك مش مصدقه وحاسه انها بتحلم وبيبداءؤ الاتنين يرقصو وهما الفرحه مليه قلوبهم بحب كبير ولغه العيون هي اللي بتعبر عن مدي حبهم لبعض وبتقول ملاك انا لو قولتلك بحبك فهو قليل عليك انت عملتلي كل حاجه انا بحلم بيها وكان نفسي اعيشها معاك انا بعشقك يا ليث كلمه بعشقك قليلة لو في اكتر من العشق كنت عشقتهولك انت عوض ربنا ليا انت اللي روحي متعلقه بيك ولقيت فرحه سنيني معاك ومش عاوزة حاجه تانيه غيرك من الدنيا 


ليث: كان بيسمعها وهو كل دقه فقلبه بتقولها بحبك وبيقول انا اللي بحمد ربنا علي وجودك معايا انتي جيتي نورتي حياتي وغيرتيني خليتي حياتي جنه مفيش كلمه توصف انا بحبك قد اي وبينزل علي علي ركبته وهو بيخرج علبه قطيفه صغيرة من جيبه وبيفتحها وهي فيها خاتم شكلو تحفه بمعني الكلمه 


ملاك بتبص للخاتم بذهول ودموعها بتنزل بفرح وبتمدلو ايدها بيلبسها ليث الخاتم وهو بيبوس ايدها وبيقوم من عالارض بتحضنه ملاك بحب كبير بيشلها ليث بفرحه كبيرة وهو بيلف بيها بسعادة فاجأة حد خبط ملاك بحاجه وقعت علي الارض يتبعععععععععع

رابط البارت السابع والثلاثون

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-