روايات حديثة

رواية ‏همسة ‏المراد ‏البارت ‏السابع‏

همسه:طب يلا هاخد القهوة علشان المحاضره لتقوم وتمشي ثم تصدم بشخص لتغرق ملابسه الغاليه ب القهوة.

لترفع نظرها اليه  لكي تعتذر :

همسه:انا اسفه جدا .

يوسف الدمنهوري:بشرة بيضاء صافيه وعيون رماديه جميله وشعر كثيف ابن رجل اعمال مغرور وكل يوم مع واحدة شكل صايع وبياخد السنه في تلت سنين فاااشل .

يوسف اهو👇


يوسف وهو يمسح مكان القهوة: عادي يا قمر ولا يهمك .

همسة بقرف منه: بعتذر مرة تانية مكنتش أقصد .

يوسف وهو يرفع يديه يملس علي خد همسه ولكن تفجأه همسه بقلم علي وجه.

لينصدم يوسف ويغضب منها كيف تتجرأ أن تفعل هذا.

همسه بزعيق :ابعد ايدك يا حيوااان. 

ثم تتركه وتذهب هي ولمار:

يوسف : وديني م انا سيبك يا بنت ....... الا لما اكسرك واذلك جربوعه زيك تمد ايديها عليا .

في الشركه عند سيف :

ليدخل الي حور يجدها تكلم عميل التلفون وفمها مليان طعام ليكتم ضحكته بصعوبه علي شكلها .

حور وهي تأخذ قطعه من السندوتش وتكلم في الفون .

حور :ايوة يا فندم لاء كله تمام  اه حاضر مع السلامه.
لتغلق التلفون  وتأكل .



حور :الواحد مش عارف ياكل السندوتش دة ايه القرف دة راجل رخم .

سيف وهو ينفجر في الضحك :ههههههههههههه يخربيتك اهدي يا مفجوعه هههههههههه ثم أكمل بغيرة وبعدين راجل مين اللي مدايقك ب الشكل دة.

حور :تمام يا مستر سيف دة عميل شركة الدمنهوري باشا.

سيف بغيرة: وكان عايز ايه.

حور:بيستفسر عن المعاد .

سيف :تمام خلاص اقعدي كملي اكلك ولما تخلصي تعالي علي المكتب .ثم يتركها ويذهب.

حور في نفسها : يخربيت كدة انا هموت مرة بسبب عنيك اللي مجننه امي دي 😂.

في مكتب مراد كان جالس وراجع رأسه الي الخلف لتأتيه ذكرا همسه عندما دخلت عليهم بالفستان وكيف دق قلبه  وضحكتها مع والدته وهزارها ليبتسم بدون إرادة عليها ثم يتذكر كيف سبته وضربته لغضب منها ومن نفسه : وحياتك يا همسه لهوريكي أسوأ ايام حياتك.

لتدخل حور الي سيف : 

حور : نعم مستر سيف .

سيف : اتفضلي الأول.

لتجلس حور بحرج:وتنظر إليه منتظرة أن يبدأ كلامه.

سيف: احم حور ممكن اعزمك علي الغدا انهاردة بعد الشغل.

حور: خير مستر سيف 

سيف : عايزك في حاجه شخصية مش هينفع نتكلم فيها هنا.

حور:تمام مستر سيف وبس مش هتأخر.

سيف ب ابتسامه جميله: تمام يا حور .

لتخرج حور من عنده وهي سعيدة جدا.

عند همسه ولمار : 

لمار : خلاص بقي يا همسه انتي مش غلطانه هو اللي زباله وشخص مش محترم .

همسه : بس مديت ايدي عليه تاني مره اعملها واضرب شخص حسين حزني المرة الأولى دة ممكن يقتلني المرة دي.

لمار : متقلقيش هو مش هيعرف اصلا 

همسه : يارب .

ثم يذهبو وكل واحدة تذهب الى منزلها.

عند لمار :لتدخل وتجد والدتها تجلس مع امرأة جميله ومصطفى واياد ووالدها .

لمار: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.

الجميع : وعليكم السلام.

والدتها : تعالي يا لمار مفيش حد غريب.

لتدخل وتجلس جنب والدتها  .

امال : ازيك يا حبيبتي عاملة ايه الله اكبر عليكي قمر .

لما بضحكه جميله: ههههههههههههه  تسلمي يا طنط انتي اللي قمر وعسل .

ولم تأخذ بالها من ذالك العاشق الذي كان سارح فيها من اول م دخلت الغرفه.

اياد في نفسه: يااااا يا لمار وحشتيني اوي وضحكتك وحشتيني اوي ليتذكر وهي طفله .

اياد ومصطفى ولما كانت صغيرة ولكنها تلعب معاهم .

اياد 'لمار شوطي الكرة هنا يا لمار.

لتأتي لكي توشطها لتقع علي رجليها وتتعور.

اياد ومصطفى : لمار انتي كويسة حاسه بحاجه .

لتضحك لمار بصوت مرتفع جدا : اه هموت ههههههههههههه كل م اجي اشوط الكرة اقع زيها.

اياد بخوف : انتي مجنونه بتضحكي .

مصطفى بضحك علي أخته: هههههههه مش اول مره هي ديما كدة مش بتعرف تشوط الكرة .

اياد : ههههههههههههههه حتي الكرة مش عارفه تلعبيها ههههههههه ليضحكو جميعا.

ليفيق علي صوت امال : احم طيب يا جماعه احنا جينا انهاردة  علشان نطلب ايد لمار ل اياد .

في المدرسه عند ريماس: 

كانت ذاهبه الي مرحاض المدرسه لتدخل إليه وبعد وقت تخرج ليسحبها شخص ويكتم فمها ويدخلها .

♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡

💔🥺
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-