روايات حديثة

رواية عشقت مجنونا الفصل الرابع 4 بقلم مياده خالد

 رواية عشقت مجنونا الفصل الرابع 4 بقلم مياده خالد



البارت الرابع


بقلم:مياده خالد ✍️


******""""*** 

في بيت عم ملاك


أيمن عم ملاك: أنا بس عايز أعرف البنت

دي  هي راحت فين بعد ما

إطلقت


وفاء مرات أيمن عم ملاك:

مالك يا أيمن أنت بتكلم

نفسك ولا إيه


أيمن: ولا بكلم نفسي والحاجه

البنت إلا ما تتسمي ملاك


وفاء: قاطعته: مالها مقصوفه

الرقبه مش هي إتجوزت وخلصنا منها بتجيب سيرتها

تاني ليه بقا


أيمن: ما إتطلقت وسابته ومشيت ومش عارف راحت

فين


وفاء بضحك: أكيد زهق منها هي دي تتعاشر ههههه


أيمن: البنت ملهاش حد إلا إحنا هيكون راحت فين

طول عمرها زي أبوها بالظبط

عامله لي عقبه في حياتي

متموتش وتريحنا منها


وفاء: لأ أنتي في الجمله دي

غلط تموت إيه، إحنا لسه عايزنها مش عشان سواد عينيها

لأ عشان مصلحتنا


أيمن: قصدك إيه يعني


وفاء بحقد: البنت لسه صغيره

وبدل الواحد ألف يتمنوا بس

إن هي توافق، وبكده هنجوزها

لواحد غني ومن عيله ويطلعلنا

إلا في النصيب .


أيمن بفرحه:يسلم عقلك يا أم

زياد


وفاء: مش معني دلوقتي بتقولي يا أم زياد

قبل كده كنت بتكره حد يجيب

سيرته قدامك


أيمن بمكر: لأ هيبقي إبني

إلا من صلبي لو سمع كلامي


وفاء بإستفهام: مش فاهمه

ما تفهمني 


أيمن: إصبري عليا دلوقتي

أما يرجع زياد

أومال هو فين


وفاء بإرتباك: إيه ددده بره

بيخرج مع أصحابه


أيمن: أنا مش قولت يبعد عن صحابه

دول إلا ملهمش أهل يربيهم

ولا يسألوهم جايين منين

و راحين فين 


وفاء: إيه يا أيمن متقولش قدام الولد لما يرجع عايز

تكرهه بصحابه مش كفايه

إلا فيه


أيمن: أقعدي دلعي فيه كده

شوفي أخرة تربيتك عملت

فيه أيه 


وفاء: هو إبني لوحدي

ده أنا نفسي مره أشوفك

تكلمه حلو مش كلامك

إلا بيسد نفسه


أيمن:هو كان عدل ولا نافع

وبقوله كلام يسد نفسه

******"""****

في قصر الدمرداش


ملاك بفرحه: يالا بقى أفتح لي

الهديه دي 


سيف: مكنتش أعرف إنك بتحبي الهدايا كده


ملاك بفرح: أنا بحب أي حاجة

تجيبهالي


سيف بصوت رقيق: يعني بتحبيني يا ملاك 


ملاك سرحت في عينيه وفي

وجهه البرئ وأد إيه نفسها

تقوله أنا بحبك من كل قلبي

ومن أول يوم شوفتك فيه


أما سيف فكان منتظر ملاك

تعترف له بحبه علي أخر

لحظه كان مستني يسمعها

منها


ملاك بحزن:مش عارفه خايفه

أتعلق بيك وأحبك تسيبني


سيف بحزن: الكلمه دي وجعت

قلبه أوي إن ممكن تسيبه وتمشي وتبعد عنه،لكن هو لأ

إستحاله يسيبها ويبعد عنها

هو إتعلق بيها خلاص وأخذت

روحه إستحاله يعرف يعيش

من غيرها


قاطعها سيف متكمليش

يا ملاك عشان إستحاله أسيبك

أنتي ملك سيف الدمرداش وبس، مش لأي حد تاني


ملاك: أنت ديماً بتقولي ملك

سيف الدمرداش وبس، 

أنا فعلا ملكك وبس 


سيف بحب: أيوه يا ملاك أنتي

ملكي وبس مش لأي حد تاني


ملاك: طب إحكي لي إيه هي

حكاية سيف الدمرداش


سيف: ده موضوع يطول شرحه هاحكيلك بعدين

يالا عشان تشوفي هديتك


ملاك بفرحه: يالا


سيف فتح لها الهديه الأولي

كان فيها موبايل أيفون أحدث

إصدار


ملاك بفرحه: ده بتاعي أنا


سيف بحب: أيوه دي هديتك


ملاك: بس غالي أوي وشكله حلو


سيف بحب: فيه شريحه وسجلتلك رقمي، عشان أطمن عليكي وأنا مش موجود


ملاك: متشكرة أوي


سيف: برده بتشكريني

دي هديتك علشانك


ملاك بفرحه: حاضر

طب الهديه التانيه


أما الهديه التانيه فكان سيف

جاب لها فستان سواريه فضي

يوجد عليه القليل من اللمسات

وطويل ومنسق وكان فخم

وغايه الروعه والجمال

وكان عنده ذوق جدا في

إختياره 

وكان معاه طرحه عشان هي

محجبه، وشوذ بكعب عالي 


ملاك بإنبهار: فستان ليا أنا

ده حلو أوي هادي ومنسق

ده زوقك


سيف بحنان: أيوه ده ذوقي

أنا إلا إختارته ، عجبك


ملاك: ذوقك حلو أوي

بس أنا هروح بيه فين


سيف: عيد ميلاد بنت رجل

أعمال هو أصر عليا أن أجي

لأني مبحش جو أعياد الميلاد

فوافقت عشان ميزعلش

وقولت أنتي بالمره تروحي معايا وجبتلك فستان عشان

تروحي بيه 


ملاك: بس أنا معرفش حد منهم وهبقي غريبه عنهم


سيف: أنتي هتروحي معايا

ومتخافيش هفضل معاكي

علطول


ملاك: بس


سيف: قاطعها خلاص يا ملاك

هتروحي معايا ،طب يرضيكي

أروح لوحدي وأسيبك قاعدة

هنا لوحدك


ملاك: طبعا لأ ميرضنيش

عشان مش هسيبك تروح لوحدك


سيف: تمام يا ملاك

الساعه تمانيه تكوني جاهزه

باليل


ملاك: حاضر


ملاك طلعت أوضتها عشان 

تقيس الفستان و تشوفه

لأنها كانت فرحانه بيه


أما سيف كان آسر بيتصل

عليه


آسر: إزيك يا صاحبي


سيف: الحمدلله يا آسر


آسر بإستغراب: مالك يا سيف

في حاجه ولا إيه


سيف: في موضوع كده أبقي

أحكيلك عليه لما أشوفك باليل


آسر بضحك: الصناره غمزت ولا

إيه ههههه


سيف بحده: إظبط ، ولِم نفسك شويه


آسر:عليا أنا برده ده أنا عجنك

وخبزك يا إبني، يبقي أكيد 

غمزت


سيف: مين دي 


آسر: إلا خطفت قلبك ههههه


سيف: مش عارف


آسر: عليا أنا برده أنت شايف

نفسك عامل إزاي

ده شكلها وقعتك، ووقعت

مين سيف الدمرداش مره واحده


سيف: هو ده إلا شاغل بالي

إزاي فكرت فيها وحبتها كده

أنا طول عمري عايش وحيد ماليش غيرك أنت يا آسر

أنت أخويا التاني وعمري

ما فكرت أحب ولا يكون

ليا أسرة، دايما كنت بتجاهل

الأفكار دي من عقلي وبركز في شغلي وعمري ما عطيت مساحه لنفسي إن أحب 


آسر بفرحه يكاد أن عينيه

ممتلئه بالدموع :

هو ده الصح يا سيف إنك

تحب وتتحب أنا دائما كنت

بقولك عيش حياتك زي بقيت

الناس بس أنت إلا كنت مش

بتهتم وبتتجاهل كلامي وكانت

أكبر مشاكلنا وخناقنا بسبب

الموضوع ده وديما كنت بترفض،وأخيرا جه اليوم إلا

بتمناه يحصل أنك حبيت وهتعيش حياتك،أنت مش

متصور فرحان أد إيه

إن أخويا وصاحب عمري

هيتجوز


سيف: أنا بكلم عن نفسي أنا

إن حبيتها ،لكن هي معرفش

إذا كانت بتحبني ولا لأ

وتقولي جواز أنت ماصدقت


آسر بضحك: قولي علي عنوانها

دلوقتي هي بيتها فين، وأنا هجيبهالك لحد عندك تقولك

شبيك لبيك قلبي وروحي ملك

إيديك


سيف بضحك: ههههههههههه

لأ مش للدرجاتي


آسر: ليه هي تطول تجوزك 

ده أنت سيف الدمرداش

أكبر رجل أعمال في الإستعمار

إشارة منك بس تجيلك لحد

عندك


سيف:ههههه خلاص خلاص ما

تقلقش هي عايشه معايا


آسر: مين دي،

إيه ده أنتوا جوزتوا من ورايا

ومعرفتنيش ومعزمتنيش على

الفرح وتقولي معرفش هي

بتحبني ولا لأ ،وطول السنين

دي كنت بتحب ومن ورايا

وغفلتني ، يا تري بقا خلفتوا

ولا لسه، صحيح إلا بنحسبه

موسي طلع فرعون


سيف ميت من الضحك:هههههه

ههههه بس بس إفصل شويه

عشان أعرف أكلم أنت إيه

يا أبني 


آسر: إضحك إضحك مانتي

عندك حق، مجوز وعايش حياتك وفي شهر العسل كمان


سيف بهستريا: مجوز إيه و شهر عسل يومي كله ببقي

في الشركه وأنت عارف

هابقي أحكيلك لما شوفك

في عيد الميلاد


آسر: لأ أنت هتروح، ثانيه

بس هشوف نفسي صاحي

ولا بحلم ،صح صح مش غريبه بتحب وعايش حياتك


سيف: لأ طبعا مش زي مانتي

متصور ،هو بس أصر عليا

إن أحضر عيد ميلاد بنته

فوافقت عادي يعني

سلام بقى هاقبلك باليل


آسر:لما قابلك بس مش هسيبك

وهتحكيلي كل حاجه بالتفصيل

الممل، سلام


سيف قفل مع آسر إلا مجننه

دايما وطلع على أوضته عشان يجهز هو كمان


لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-