جديد

روايه لما انت الفصل السابع بقلم دنيا محمد

  روايه لما انت الفصل السابع بقلم دنيا محمد



عند شهد في بيتها كانت بتغني وبتعمل اكل ليها

وفجأة الباب خبط راحت تفتح اتفجأت ب سيف قدامها


شهد بخوف.. س سيف 


سيف شدها من شعرها.. بقا يابنت الك*لب عايزة تمو*تي مراتي يا ***** 


شهد برعب.. انت بتقول اي انا معملتش حاجة


سيف ضر*بها ب القلم.. بتكدبي لي منا عرفت كل خططك فاشلة عمرك ما كنتي ذكية 


شهد لسه هتتكلم ولكن سيف انها*ل عليها ب الضرب 

و 

يتبعع.. 

رايكم ي كتاكيت + اسفة ليكم علي التاخير بسبب امتحناتي ودروسي بس اول مخلص ان شاء الله هلتزم ب النشر.. 


#بقلم_دنيا_محمد

هذا الفصل مازال قيد الكتابة عاود زيارتنا مجدداً او تابعنا على صفحة الفيسبوك

اكتب في بحث جوجل  👇

(مدونه الرسم بالكلمات رواية لما انت  )

ستظهر لك 👇

لقراءه روايه لما انت كامله اضغط هنا 👇

(روايه لما انت )


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-