روايات حديثة

روايه مراد وجنا ( جنة الكيلاني ) الفصل 2 الثاني بقلم اسيل باسم

 روايه مراد وجنا ( جنة الكيلاني ) الفصل 2 الثاني بقلم اسيل باسم





بصلها مراد  .. بعدم تصديق 
انتي ازاي تتكلمي بالطريقة دي  ي عمتي .. احنا متربين تحت ايدك...  
عمته بغضب ..  يبقى تشرحلي ال انا شفته دلوقتي ...
الهانم  بترفض اي عريس بيجلها ... والبيه بيغار عليها من النسمة ...   اسمه اي ال بينك وبينها ده ي مراد  

مراد بغضب  ... بحبها ي عمتي 
 .. ال بيني وبين جنا ميتسماش غير انه حب وعشق
عمته  ...  ال بحب بجد بيحافظ على حبيبه حتى لو من نفسه ... 
مش تقضيها بوس واحضان في السر .... 
مخفتش على سمعة بنت عمك ي مراد لو حد غيري كان فتح الباب  . 
مراد  باصرار  ... محدش هيتجرا ويجب سيرتها على لسانه لاني هتجوزها 
عمته. ... جنا بنت اخويا محمد الوحيدة وانا مش هفرط
فيها لواحد مش عارف هو عايز اي  
آل انت فيه ده مش حب ذي م انت فاكر ده اسمه تملك وبس 

أمسكت ايد جنا بعنف وسحبتها من خلف مراد 
مراد  بجمود  ...  وأنا مش هسيبها لغيري .. جنا ليا وعليا وعلى أعدائي لاكون متجوزها غصب عن اي حد... 

غادرت سارة بغضب وهي بتسحب جنا من وراءها....
انتفضوا بخوف لما سمعوا صوت تكسير جاي من أوضة مكتبه مراد ال كان غاضب ذي الأسد الجريح  .. بيدمر كل حاجة 
مراد بتوعد. ...  جنا ليا وبس  

جنا بخوف من عمتها. ..  عمتو  انا 
قاطعتها صفعة  من سارة على وجهها بغضب ... 
انتي امتى كنتي بالرخص ده ي جنا  .. ازاي تسيبي يلمسك  وهو محرم عليكي. ..  ومتقوليش بحبه لانه ده مش حب ده غباء 
جنا  ... مبعرفش بيحصل اي وانا معاه و بين اديه ببقى مغيبة عن كل الدنيا وم فيها  ...  
بكت جنا  بانهيار  ....  هو هيتجوزني  ي عمتي
سارة. .. وتفتكري اني هرميكي بالنار باديا  ... مراد  في حبه متملك  ومحدش غيرك هيتاذي  ...
وانا معنديش استعداد  اخسرك  حتى ولو عشان ابن اخويا 
ثم تابعت وهي تبكي  .. انتي بنتي ال مخلفتهاش ي جنا وأنا احميكي بروحي 

عند مالك  ..... 
كان واقف  قدام فيلا العامري  ....
بص حواليه لقا مراده  في جنينة الفيلا تنهد بعشق ....
يكاد ينفجر دقات قلبه وصلت للالف وم يزيد وهو يراها أمامه بتلك الهئية الخاطفة للانفاس اتجه عندها  ووقف امامها 
نظرت له. بصدمة عندما أدركت انه امامها اا  
هي بخوف. ... انت بتعمل هنا اي ي مجنون  .. بابا لو شافك هنا هيق**تلك  ...
مالك بحزن ..  وحشتيني ي وجعي 
نزلت دموعها بتلقائيا. ...  وطالما انا وجعك جاي ليه 
مالك  وهو يجذبها من خصرها لعنده ويضع راسه في عنقها ... 
حرام ال بتعمليه فيا وفيكي ي حور   ...
هي كلمة  واحدة منك ارحميني وقوليها ساعتها صدقيني  هخطفك من هنا ومش هيهمني  حد ابداا ... 
ابعدته عنها قبل أن تضعف بين ذراعيه ...  انت ليه مش عايز تفهم ي مالك اني مش بحبك .. انا بكرهك 
مالك  و دمعة يتيمة خانته ونزلت لخده.. انتي بتكذبي 
حور بحقد  .. وهكذب  ليه .. انت  وعيلتك أعداء عيلتي واعدائي انا عمري م حبيتك كل ال كان بينا تمثيل كنت بمثل عليك الطيبة والهبالة والحب عشان اعرف اكسرك و اوصلك لل انت فيه دلوقتي  واهو نجحت وشفتك قدامي مكسور ومذلول ي ابن الكيلاني ..
مالك  .. انتي بتكذبي عليا  .. انا شفت الحب بعيونك
حور  .. بقولك كان تمثيل هو انت مبتفهمش... انا مبحبش غير حازم حبيبي وروحي ..... اااااه

صفعة اخرستها منه وهو ينظر لها بحقد العالم كله ....
امسك عنقها بين ذراعيه يضغط عليها بقوة ...
مالك بغضب ..  حبي. مش لعبة عندك تدوسي عليه وقت م تحبي انت و اهلك ....  هتندمي على كل كلمة قولتيها واي حد هيقربلك يبقى كتب  نهاية عمره بايده ... انتي مش هتكوني غير ليا انا وبس انتي ل مالك عزالدين الكيلاني وبس فاهمة 

وماكادت  تلفظ انفاسها الأخيرة حتى شعرت بيديها ارتخت من عنقها ابتعدت عنه تاخذ انفاسها المسلوبة منها  .. شهقت بفزع عندما وقع بجانبها بطوله  فاقد للوعي.. 
حور برعب ... مالك. حبيبي .. مالك رد علياا

حازم  .. انتي كويسة عملك حاجة 
حور بغضب وهي تبعد يده عنها .. انت عملت فيه اااي
حازم بغضب. .. كان هيم..وتك لو م اتدخلت وضربته على راسه كنتي مي**تة دلوقتي ...
حور بغضب. .. ميخصكش  .. انا روحي فداءه مالك
يمو**تني يحر**قني انت بالذات ملكش فيه ....
حازم بغضب ...  انتي خطيبتي ي حور 
حور بصراخ ... خطيبتك بالعافية .. انا مش بحبك
افهم بقى ي اخي و ريحيني ارجوك 

حازم  ..  انا هكلم عمي يجي يتصرف مع ال*****
امسكته بلهفة وهي تهتف رجاء .. ارجوك ي حازم متقولش
لبابا حاجة .. ابويا لو شافه هنا هيق***تله ارجوك  متقولش لبابا حاجة عن مالك ارجوك عشان خاطري.  ..
حازم بغضب .. طب  مش هقول حاجة لعمي  .. بس انتي لازم تبعدي عنه لمصلحتك ولمصلحته فاهمة 
حور وهي تنظر لمالك النائمة بحزن ...  طول ماهو بخير انا مش هجي جنبه ابدااا ...

كان مراد  قاعد مغمض عنيه  وكل حاجة حواليه مكسورة ..
جاءه اتصال من رجاله بيقوله انه مالك في المستشفى وحكاله ال حصل في فيلا العامري ... تنهد بغضب  
حمل مراد جاكيته وطلع برا أوضة مكتبه ....
مش هترتاح غير لما تمو**تني  بال بتعمله فياااا .....

دخل اوضته في المستشفى لقاه بينظر للفراغ ومنتبهش... لدخول مراد ... مسك مراد كأس المية ال كانت على الطاولة جنبه ورماه على الارض  واتهشم لمية قطعة فاق مالك من سرحانه على الصوت بص لقاه مراد  اخفض راسه من نظرات اخوه ...
مراد  بهدوء. ...   من الملهي الليلي للمستشفى  ..
اردف مراد بشي من الغضب ....  ناوي على اي مصيبة  بعد كده  قولي عشان متفاجش بعدين 

مالك بغضب  .... ذي م خطف عمتي بزمانه هخطفله بنته ...
واحرق قلبه عليهاا  ..  وبعدها هرميهاله بس بعدما اخذ ال انا عايزه منها .... وبعدين يبقى يقابلني لو عرف يبص في وجه حد ...
مراد بضحك ... انت مش معقول 
ثم اردف بغضب  جحيمي .... انت واعي للكلام ال بتقوله ي مالك ولا شارب حاجة  ...ولا الضربة أثرت على دماغك وبقيت بتخرف في الكلام  ... 
مالك بغضب .. انا واعي لل بقوله ي مراد 
مراد  ... انا هتصل بمستشفى المجانين تجي تاخدك... لأنك يظهر انك اتجننت رسمي
امسكه مالك بلهفة .. عشان خاطري ي اخويا دي الطريقة الوحيدة  ال هنجيب بيها حق عمتو ...
مراد بغضب..لا مش دي الطريقة  الوحيدة 
انا اقدر ادخل بيته واقت*له  ومش هاخذه في نص ساعة حبس 
بس بعدها عمتي مش هتكون مبسوطة ومفيش حاجة هترجع ذي الأول  ... 
مالك  ... وأنا بقى مش عايز اق*تله ...  انا بس هعيشه 
ال ابويا عاشه  ...  ال اتعمل في اخته هيتعمل في بنته ... ده تارنا  واحنا لازم ناخذه 

مراد. .... انت متقدرش ي مالك لانه الموضوع يخص حور .. 
وانت عارف يعنى اي حور 
مالك بحزن. .... صدقني مش عارفة اكرها حتى. بعد ما كسرت قلبي ... هي مش ذي مانت فاكر  ...
دي كذبت عليا ودخلت حياتي على اساس انها واحدة تانية وكله عشان الانتقام وانا ذي الأهبل وقعت في شباكها.. ولدلوقتي بدفع تمن غلطتي ... 
وانا مش هعديهالها بالساهل  .. هلعب لعبتها.. 
وهنشوف مين اال هيكسب ....

رجع مراد البيت وهو بيجر رجل بالعافية من شدة التعب...
قعد بهدوء وبرود  وحط ايده على راسه وهو بيفكر
جاءت جنا  وحطته ايدها على شعره وبتعمله مساج  تنهد براحة وهو بيرجع راسه لوراء.. 
مسك يدها وباسه بحب ..... دوائي انتي وبس
سحبها وجاءت وقعت في حجره شهقت بخجل وهي بتحاول تقوم من على رجله ...

مراد بضحك اثبتي بقى .. مش هتعرفي تتخلصي مني
توقف مراد من الضحك لما سمع صوت اخر شخص كان يتوقع انه يسمعه في حياته ...

مراد حبيبي ...
بصت جنا وراءها بصت لها بغيرة ودموعها جارية على خدها 
قامت من على مراد وجرت لاوضتها.....
حاء يلحقها وقفتهوهي بتحط ايدها حولين رقبته...بدلع 
اخس عليك دي مقابلة تقابل فيها مراتك حبيبتك ....يتبع

#جنة_الكيلاني 



مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-