روايات حديثة

روايه ذكري الفصل الحادي عشر 11 بقلم سلمي ابراهيم

 ذكري🖤🤍

روايه ذكري الفصل الحادي عشر 11  بقلم سلمي ابراهيم 






شافتها ليان من بعيد ودققت في ملامحها عرفت انها شروق.....

نادين بطفوله..خالو حسن اهو...عاوزاه....

كان واقف حسن في البلكونه اول ما شاف نادين ابتسم كدا...شروق بصتلو وسرحت في ابتسامتو اللي حست انها بقت تحبها اوي....

شروق ..بتضحك علي اي...

حسن بصلها وبعدين خرج من البلكونه...خرجت شروق وراه بسرعه ومسكت ايده بسرعه..

شروق بقلق..رايح فين يا حسن...

حسن بص لايديها اللي ماسكاه اوي..جاي علطول 

شروق..لا خدني معاك.....

حسن..خليكي يا شروق هاجي علطول..متخافيش...

شروق بصتلو نظره انها خايفه ...خايفه ينزل يكون بيجهز مكان عشان يحبسها تحت تاني..حرفيا بقا عندها رهبه رهيبه من الموضوع دا...

حسن حط ايده علي خدها..متخافيش..طب عشان تطمني اقفي في البلكونه هتشوفيني.....

شروق هديت شويه..ماشي.....

حسن سابها ونزل ..هي جريت عالبلكونه......

نزل حسن بسرعه ...جري علي نادين وهي سابت ليان وجريت عليه بضحكه جميله...رفعها وشالها وحضنها اوي...

حسن ..وحشتني يا صغنن انت .....

ضحكت هي ولعبت في دقنه وبا"سته.....

ليان..هي دي شروق يا حسن...

حسن..شروق حامل يا ليان ...

ليان بصدمه..اييي....ازاي..

حسن..هو اي حوار ازاي دا..هي البنات بتحمل ازاي يعني..

ضحكت ليان بخفه..طب ونت ناوي علي اي....

حسن اتنهد..معرفش....

ليان..مش هينفع تحبسها تاني يا حسن...صح

حسن..هي اصلا مش عاوزه...

ليان..ونت من امتي ونت بتسمع كلام حد...

حسن..شروق مش حد يا ليان ....شروق عايشه جوايا 

ليان..طب لي عذبتها دا كلو

حسن اتنهد ..معذبتهاش...انا كنت عاوزها تفضل ادام عيني لما احب اشوفها الاقيها ادامي..هي كانت رفضاني مكانش ادامي حل غير كدا

ليان..مكنش ينفع بالعافيه يا حسن....

حسن..ممكن تقفلي كلام بقا ....مش عاوز اتكلم

ليان..طب آخر حاجه..أهلها عملت معاهم اي..

حسن..أهلها عارفين انها معايا ..وميقدروش يعملو معايا حاجه اصلا...

نزل رامز..مساء الفل يا عسل

حسن سلم عليه..اي يبني فينك من امبارح 

رامز..ممكن بس تسيب بنتي عشان بغير عليها منك...

حسن ضحك كدا..تروحي لبابا يا نودي..

نادين مسكت حسن اكتر..لااا...

ضحكو كلهم....

ليان..شروق حامل يا رامز...

رامز بصدمه..حامل....حامل ازاي...

حسن..لا كدا كتير..طب البنات واغبيه حتي انت يا رامز..هتحمل ازاي يعني...انا طالع..خليكوا نتو بقا اتكلمو عليا وحكيلو كل حاجه يا ليان هاا 

اخد نادين وطلع وليان ورامز فضلو يتكلمو شويه ....

شروق كل دا كانت مراقبه كل حركه بيعملها حاسه انها منجذبه ليه اوي بس في نفس الوقت خايفه منو......طلع فتح باب الاوضه وهو شايل نادين وبيضحك معاها......

جات شروق مبتسمه لان نادين طفله قمر جدا..مين دي يا حسن..

حسن..دي بنت ليان ورامز..دي نادين..اكتر واحده بحبها في حياتي..

شروق بصتلو كدا وكان نفسها تسمعها منو..اكتر مني؟

حسن بصلها كدا..انا قولت بحبها...مش عايشه جوايا..او مدمنها....

شروق اتكسفت شويه وبصت للارض بابتسامه وهو مراقب ريأكشنها...

شروق..ممكن اشيلها شويه....

حسن..لا انتي حامل...بلاش...

شروق..اه صح بنسي اني حامل.....

حسن اخد نادين ونام عالسرير وفضل يلاعبها جنبو وبيبوسها كل شويه وهي تضحك اوي بطفوله جميله....

عدي الوقت ودخل الليل أوي..نادين كانت نامت ..

شروق..هي بتنام هنا

حسن..لا ..هي كل يوم تنام مني كدا وليان خمس دقايق وهتلاقيها بتخبط الباب عشان تاخدها...

شروق..احم...هي عامله اي صحيح...

حسن بصلها..عاوزه منها اي تاني...

شروق اتنهدت بحزن..عاوزه اعتذرلها يا حسن

حسن بصلها بصدمه..انتي تعتذري..مصدقش....

شروق بحزن شديد..انا اتغيرت يا حسن..والله العظيم اتغيرت...انا مكنتش استاهل غير اللي انت عملتو فيا عشان اتظبط..انا عرفت قيمة حاجات كتير اوي كانت ادامي عادي بس مش عارفه قيمتها بس عرفت قيمتها لما اتحرمت منها..

حسن..زي اي يا شروق...

شروق..معلش مش هقدر اقولك دلوقتي....

خبط باب الاوضه 

حسن..دي اكيد ليان....

شروق..هقوم افتحلها انا....

حسن بصلها باستغراب وهي قامت وفتحت الباب 

ليان اول ما شافتها بصتلها كدا هي مش قادرة تنسي بردو كلامها ليها  انما شروق حست انها محروجه منها اوي 

ليان..نادين فين

حسن ..تعالي يا ليان خديها 

دخلت ليان اخدتها وخرجت مش عاوزه تفضل مع شروق اكتر من كدا..

شروق وقفت زعلانه كدا ..حسن بصلها 

حسن..تعالي يشروق..قربي عليا

شروق قربت بزعل كدا نفسها تحاول تغير فكرتهم عنها...قعدت جنبو

حسن..مالك.....

شروق بصت للارض بحزن..مليش يا حسن 

حسن..طيب..يلا نامي 

شروق..مش عاوزه انام دلوقتي يا حسن....

حسن..الساعه بقت 12 كفايه عليكي كدا

شروق بخوف..بالله عليك متقوليش لازم انام..متجبرنيش علي حاجه 

حسن..هو انا بخوف اوي كدا.....

شروق..انت مبتاخدش بالك بتعمل اي يا حسن 

حسن..بعمل اي...

شروق..اتغيرت اوي يا حسن....

حسن..انتي السبب...

شروق بحزن..انا آسفه......

حسن..والله الدنيا خربت..شروق بنفسها بتعتذر....

شروق بصتلو بوجع كدا وبصت للارض وعيطت...

حسن بصلها ..متعيطيش يا شروق 

شروق عيطت..نفسي تغير فكرتك عني 

حسن..مش من يوم وليله يا شروق اكيد تصرفاتك هتتكلم عنك 

شروق..لسه بتحبني يا حسن صح..حبك ليا مقلش 

حسن فضل باصصلها اوي ..شدها عليه وبا"س شفايفها برقه وحنيه..بيظهرلها اد اي هو بيحبها..كان رقيق اوي معاها..هي اول مره تحس بحبه..اول مرة متزعلش لما قرب منها..فضلت في ذهول شويه...بعد عنها مسافه صغيره 

حسن بيتكلم بهدوء وحنيه..انا عمري فيوم ما حبك قل من قلبي ..انا بحبك اوي يا شروق...نفسي تحبيني زي ما بحبك...مش عارف قلبك هيفضل قا"سي عليا كدا لحد امتي....وبا"س خدها بحنيه...بعد عنها وبصلها شويه هي كانت مكسوفه اوي متعرفش لي دي صحيح مش اول مره يقربلها بس اول مرة تكون مبسوط شويه بقربه..وقام من جنبها خالص راح ناحية الدولاب 

شروق كانت زي ماهي مجهوله مش عارفه تتكلم ولا تعمل اي

اخد حسن لبس وراح للحمام عشان يغير هدومو 

شروق..يالهوي..شكلي بدأت احبو.......

لقت فونه بيرن...راحت لقت واحده بترن مسميها ندي...

شروق بصت للفون كدا بغيرة خفيفه..فتحت ....

ندي..اي ياحبيبي انا مستنياك بقالي كتير فالبيت تعالي بقا وحشتني..

شروق اتصدمت و......

يتبع......

لقراءة الفصل التالي اضغط هنا 👉

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-