روايات حديثة

رواية تميم ورؤي اشواك الماضي الفصل الثامن 8 بقلم يارا عبدالعزيز

 






رواية  تميم ورؤي اشواك الماضي الفصل الثامن 8 بقلم يارا عبدالعزيز



الفصل الثامن


فجأة لاقى قلم... قوي بينزل على وشه من رؤى 

دياب بغضب مفرط و هو بيمسك ايديها بقوة..... :- انتي اتجننتي يبت انتي!!!!! ايه اللي انتي هببتيه..... دااااا

رؤى بغضب و هي بتبعد ايديها عنه:- ايديك بدل ما اقطعهالك..... لو كنت مفكرني زي اي بنت انت و لا ابن عمك بتمشوا معاها تبقى غلطان و اللي عملته دلوقتي دا اقل رد على اللي انت قولته و ابقى فكر بقى تيجي جانبي تاني

دياب :- لا طلعتي قطة حلوة و بتخربشي.... اهو لا تصدقي عاحبتني اكتر ماشي كلامك بس خليكي فاكرة اني خيرتك

قال كلامه و خرج من المطبخ ببرود.... اما رؤى فبصيت لطيفه بغضب و خوف شديد 

رؤى بخوف :- هي ناقصك انت كمان يا رب اعمل ايه 

خرجت من المطبخ بخوف و لاقيت فاطمة خارجة من الڤيلا

و هي خايفة حد يشوفها خرجت الجنينة و وقفت قدام عربيتها من غير ما تاخد بالها من رؤى اللي كانت واقفة قريبة منها بس كانت وراها لانها خارجة من باب المطبخ اللي بيطل على الجنينة فا فاطمة مشفتهاش 

و سمعتها بتتكلم في الفون بهمس

فاطمة:- يعني انتي سألتي عليه يقدر يعملي الإجهاض... من غير ما انا اتأذي..... تمام انا جاية حالا

ركبت العربية و رؤى بصتلها بصدمة كبيرة من اللي سمعته لاقيت نفسها بتخرج برا الڤيلا و بتوقف تاكسي و من حظهم هم الاتنين ان مكنش فيه غفر على باب الڤيلا 

رؤى :- ورا العربية دي لو سمحت

بصيت حواليها بصدمة انها فعلا قدرت تطلع برا القصر و انها ممكن تهرب..... دلوقتي من تميم بس وقف تفكيرها عربية فاطمة اللي وقفت في مكان مقطوع.... عبارة عن حارة صغيرة شكلها مخيف و دخلت عمارة طلعت فاطمة بسرعة الدور الرابع في العمارة رؤى دخلت العمارة و ملقتش اي اثر لفاطمة

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم 🤎

رؤى بأستغراب:- يا ترى طلعت اي دور يا رب الاقيها قبل ما تعمل المصيبة دي العمليات.... دي بتكون خطر....

طلعت رؤى الدور التاني و خبطت..... على باب فتحت ست في سن الخمسينات

:- انتي عايزة مين يحلوة

رؤى بأستغراب من شكل الست من طريقة لبسها و كمية المكياج اللي هي حاطه :- عايزة فاطمة هي هناا

بضحكة دلع.... :- فاطمة ميضرش تعالي و انا اوديكي عند فاطمة

دخلت رؤى بأستغراب للشقة و بصيت بصدمة لما لاقيت الشقة فيها رجالة و ستات بأشكال فظيعة... و بشعة....

رؤى بخوف شديد:- انا شكلي غلطت في العنوان عن اذنك

كانت لسه هتخرج بس وقفها صوت رجال في سن الاربعينات و كانت لهجة صوته مليانة سكر.... 

:- على فين يحلوة هو دخول الحمام زي خروجه

رؤى فضلت مديه ضهرها و هي خايفة بشدة و ضربات قلبها زيادة من خوفها:- يلهوي ايه المصيبة اللي انا اتحطيت فيها دي بس يا رب 

ادم دخل مكتب تميم و اتكلم بجدية و هو بيعقد على الكرسي

:- هات اللي عندك

تميم :- ما انت عرفه و استنتجته

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين 🤎

ادم بغضب :- هو انت اتجننت يا تميم طب و هي ذنبها... ايه 

تميم بغضب و هو بيقوم يقف :- و ذنب سها كان ايه و ابني اللي انا اتحرمت منه قبل ما يجي الدنيا كان ذنبه... ايه 

ادم :- قولتلك هناخد حقك بالقانون

تميم ضحك بسخرية:- قانون اه بالله عليك تسكت يا آدم 

ادم :- طب طلقها يتميم و كفاية كدا 

تميم بغضب مفرط:- على جثتي..... اني اريحهم 

ادم :- يعني هو دا السبب مش انك حبيتها مثلا

تميم بصوت عالى و غضب مفرط:- اددددددددم

ادم :- عشان تعرف اني صح بلاش تخليها تكرهك.... يصاحبي عشان لما هتعرف انك بتحبها للاسف هي مش هتسامحك انا اكتر واحد عارفك يتميم خوفك عليها من ابوها كان هو نفسه خوفك على سها زمان حتى لما شدتها من حضن احمد كان غيرة مش غل..... بلاش يا تميم بلاش تضيع قلبك بعد ما لاقيت اللي ينجده من اللي هو فيه

تميم بصله بأنتباه و هو بيفكر في كلامه و كان لسه هيتكلم بس قاطعه دخول عسكري

:- جالنا بلاغ عن شقة ضعارة..... يفندم

تميم:- حضر القوة هنتحرك دلوقتي

استغفر الله العظيم الذي لا اله الا هو الحي القيوم و اتوب اليه 🤎

فاطمة كانت واقفة في البلكونة مستنية دروها يجي بخوف شديد جت نورا صاحبتها و وقفت جانبها

نورا:- انتي متأكدة من اللي انتي عايزة تعمليه

فاطمة بدموع:- مفيش قدامي حل غير 

كملت و هي بتحط ايديها على بطنها:- يا حياتي يا حياته

نورا:- طب اهدي هتعدي إن شاء الله

فاطمة بدموع:- يا رب

بصيت على باب العمارة و لاقيت الشرطة داخلة و بيتقدمهم تميم ، فاطمة بصيت بصدمة شديدة و خوف كبير

فاطمة :- يلهوي تميم

نورا بخوف شديد:- دي الشرطة هنعمل ايه

دخل تميم العمارة و طلع الدور التاني و كسروا..... الباب

في احد غرف الشقة كانت رؤى موجودة و هي ميتة..... من خوفها

:- ما تفكي بقى و يلا 

رؤى بخوف شديد:- خليني امشي من هنا ارجوك انا و الله غلطت في العنوان انا مكنش قصدي ادخل هنا

:- حتى لو غلطتي انتي عاجبتني و مش هتمشي من هنا غير لما اخاد منك اللي انا عايزاه يلاااا

كان لسه الراجل هيقرب منها بس فجأة انكسر.... الباب و دخل تميم و معاه اتنين عساكر

تميم بصدمة كبيرة:- رؤى !!!!!!!!

يتبع.......


#اشواك_الماضي

الفصل الثامن

يارا عبدالعزيز



رابط الفصل التالي اضغط هنا 👉

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-