روايات حديثة

رواية راغب وشمس الفصل الخامس عشر 15 بقلم زهرة الربيع

 

رواية راغب وشمس الفصل الخامس عشر 15 بقلم زهرة الربيع






 رواية راغب وشمس الفصل الخامس عشر بقلم زهرة الربيع


شمس وقفت بتعب وفاجأتو بشده لما قلعت الروب الي لبساه ووقفت قدامو بقميص نوم مغري جدا 


راغب بلع ريقه بتوتر من منظرها وهيه قالت بحزم...خد الي انت عايزه وخلصني..عايزه امشي من هنا 









راغب كان مستغرب جدا وفي قمه زهوله قال..احم...اهدي يا شمس نتكلم بعدين...  

ولسه هيمشي شمس مسكتو من ايده بعصبيه وقالت.. نتكلم في ايه   مش ده الي كنت عايزه مش ده الي بوظت حياتي علشانو اتفضل خلصني انا قدامك اهو


راغب اتنهد بضيق..وقال شمس انتي مش في وعيك حاليا الغضب مسيطر عليكي متعمليش حاجه تندمي عليها 

بس شمس وقفت قدامو بغضب وقالت باصرار...لا انا في كامل وعيي ومصره خلصني بقى مش طايقه افضل هنا يوم واحد ارحمني











راغب قرب منها وقال..اهدي يا شمس صدقيني مش ده الحل لو حصل كده انتي مش هتكوني مبسوطه ابدا اهدي وقعدي مع نفسك شويه وكل حاجه لها حل


راغب اتوجهه ناحية الدولاب بس وقف 

مكانو لما شمس قالت بسخريه قاصده تستفزو...امال عاملي فيها راجل ونص من ساعت ما جيت وعمال تتحايل عليا ايه خايف ولا مخضوض ولا..محتاج مساعده 

راغب ابتسم وكان عايز يضحك رغم ان كلامها يعصب بس هو فاهم انها قاصده تستفزو قرب منا اكتر وشمس بلعت ريقها بتوتر وبقت ترجع لورا لحد ما لزقت في الحيط

راغب بقى قريب منها جدا وشدها عليه بقوه وفاجأها ببوسه قويه متمكنه وهو ماسكها بقوه علشان متبعدش عنو

شمس كانت بتحاول تزقو بس مش قادره بعد عنها وهو لسه حاضنها باديه وقال وهو بينهج...ايه...نكمل

بقلمي..زهرة الربيع

شمس زقتو بقوه وبعدت قوي وهيه متوتره ومكسوفه ومش قادره تبصلو 

راغب ابتسم عليها وقال وهورايح ناحيه الحمام...الي مش قد كلامو ميقولهوش من الاول علشان بيتقال عليه عيل في الاخر.. وبصلها وغمز وقال...شفايفك تهبل وكمل قاصد يغيظها..تستاهلي الي ادفع فيكي...ودخل ياخد دش

شمس كانت متغاظه جدا من حركاتو وهتتجنن من الغضب بس...بس القلب بيدق بقوه وقربو كان مميز جدا كانت مستغربه دقات قلبها الي زي الطبل قعدت على السرير ولبست الروب بتاعها وهيه مش عارفه هتتواجه معاه الزاي بعد الي حصل


راغب بقى كان في دنيا تانيه كان مغمض عنيه باستمتاع بيفكر في لحظتهم الجميله ومستغرب قد ايه كانت مميزه عن اي واحده عرفها وايه الغريب فيها وكان مستغرب زاي قدر يتحكم في نفسو كده ومقربلهاش اتنهد وقال..بالذمه في غباء كده حد يضيع فرصه زي دي... يلا خيرها في غيرها


عند مصطفى دخل الاوضه علشان ينام بس كانت ايناس مستنياه قالت...كنت فين انت عايز تجنني


مصفى اتنهد وقال..كنت بتمشى مخنوق فيه حاجه















ايناس قالت يا رب صبرني..شوف يا مصطفى المفروض اننا عرسان جداد يعني مفيش داعي كل شويه افكرك انك المفروض تقضي اغلبيه وقتك معايا على العموم بكره راغب هيسافر السخنه واكيد مش هياخد البتاعه دي معاه ووقتها هتبقى فرصتك تحاول تبعدها عنو فهمت

مصطفى قال..تمام..تصبحي على خير


عند راغب طلع من الحمام وبص لشمس وكانت عامله نايمه مش عايزه تتواجه معاه...ابتسم وقال...اكيد مش هصدق انك نمتي في خمس دقايق..بلاش حركات العيال دي

شمس قالت من غير ما تبصلو.. انا مش عامله نايمه..انا هنام فعلا

راغب قال...اممم طب هتيجي معايا بكره جهزتي حاجتك

شمس قالت بضيق..مش رايحه معاك في حته انا هفضل هنا

راغب ضحك وقال..لا يا قلبي ده كان ممكن يحصل في الاول بس دلوقتي بما ان الزفت ده هنا هاخدك معايا حتى لو غصب عنك

شمس ضحكت وقالت..ده بجد ...ليه بتغير مثلا...بقولك ايه حل عن دماغي انا ولا هفضل معاه ولا معاك انا هروح لامي خلاص كفايه كده معدتش طايقه افضل هنا



                رابط الفصل 16  

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-