روايات حديثة

رواية وعد الفصل الرابع عشر للكاتبة عزة العربي

 

رواية وعد البارت الرابع عشر 


روايه وعد ❤️


روايه وعد ❤️

بارت14

بقلمي عزه العربي

وعد : انا جاهزه يلا نمشي

الجمله دي كانت كفيله تقطع قلب يحيي وتكسره مليون حته جمله فيها فراق وعذاب لقلب يحيي اللي كان مستعد يبيع الدنيا كلها ويشتري وعد

يحيى اتصدم صدمه عمره للدرجه دي مصدقتي يا وعد كنتي مستنيه ابوكي واخوكي كل اللي حسيته معاكي وهم كل شعور حسيته نحيتك كدب معقول 

كلمه وعد كانت صاعقه ...صاعقه نزلت علي يحيي زلزلت حياته كل الهوا اللي في البيت بيتسحب فتح زرار القميص ولسه حاسس بالخنقه خلاص الاكسچين كله خلص لازم يقوم يجدد الهوا محتاج يتنفس هواء من غير وعد هيتخنق لو فضل في المكان دا ثانيه كمان

وعد : يحيي انا....

يحيي زق وعد من قدامه مش طايق يشوفها مش عاوز يعشم نفسه اكتر من كده مش عاوز يتكسر اكتر من كده ريحتها ونفسها في المكان خانقه جدا ساب البيت كله واخد عربيته ومشي ...بعد ...بعد علي اد ما قدر كأن حد بيجري وراه بعد وهو بيلوم نفسه أنه اتعلق بيها أتمناها تكون مراته بجد قدام ربنا وقدام الناس

وعد بدموع : انا مش فاهمه في ايه يا قمر يا رحيل في ايه

السيوفي قام وقف وبص لاحمد: يلا ورايا عن اذنكم 

احمد وقف وأخد وعد في حضنه ووعد منهاره من العياط: اهدي خلاص كله هيتحل 

وعد دخلت لقمر : قمر يا ريتني ما سمعت كلامك يحيي فهم غلط فهم اني عاوزه اسيبه

قمر بدموع: يا حبيبتي اهدي اكيد هو مش عارف انتي وافقتي ترجعي بيتك ليه هو اتصدم ومتقلقيش انا هفهمه كل حاجه اهدي وسلمي امرك لله 

وعد: بجد يا قمر يعني هو هيسمعك 

قمر: اكيد يا حبيبتي خلي بالك من نفسك انتي بس وزي ما قلتلك انا موجوده دايما معاكي

وعد هزت راسها وهي بتعيط ومشيت 

يحيي راكن عربيته في مكان هادئ عالنيل وواقف بيشوط الرمل برجله وبيلعن نفسه مليون مره أنه دخلها حياته من الاول 

ونقول عدي اسبوع  .

وعد يوميا بتتصل بيحيي ويحيي مش بيرد عليها

يحيي راح شقتهم بالليل حاول ينام بس كل مكان كان بيفكره بوعد ريحتها كانت في البيت كله كل هدومها وبرفانتها سيباهم مأخدتش اي حاجه منهم باعت كل حاجه ورمتها وراها حاول ينام عالسرير معرفش ينام من غير حضنها اللي اتعود عليه معرفش ينام في الاوضه كلها حاول ينام عالكنبه بس للاسف ريحتها مغرقاها كل أوقاتهم مع بعض في الكام يوم دول شايفهم قدامه قرر أنه لازم ميرجعش هنا تاني ابدا قفل الشقه باوجاعها وزكرياتها رجع الڤيلا عند عيلته 


وعد رجعت منهارة مش هتعرف تعيش من غير يحيي لعنت نفسها انها سمعت كلام قمر يا ريتني فضلت يا ريتني مقتنعتش بكلامها

من ساعه ما رجعت وانا مكنتش بخرج من اوضتى ،

مكنتش بقابل حد ، الايام بتمر بس كل حاجه بينا كانت

مكمله جوايا ، جوايا انا وبس . اخويا احمد في يوم جه و دخلى الاوضه ، قعد قدامى على السرير وانا نايمه و فضل باصصلى ، قلتله ؛ انا مش عايزه اصعب على حد ، و عيطت ،انا وأحمد سرنا كله مع بعض عمرنا ما عرفنا نخبي علي بعض حاجه

  هو مبيعرفش يقول كلام حلو ، بس حضنى ،

قالى تصعبى عليا ليه يا هبله هو اللي يصعب عليا عشان

خسر اجمل قلب فى الدنيا ..

كنت ماسكه فى التيشرت بتاعه بقبضه ايدى ، حضنه ليا الرحمه ال ربنا بعتهالى عشان يهون عليا .

أنا مقلتلهوش اني حبيت يحيي بس هو بيفهمني من غير ما اتكلم 

احمد هز رأسه بابتسامه: حبيتيه؟!


مكنتش لاقيه رد علي احمد عمري مخبيت عنه حاجه بس هقولله ايه حبيت اللي خطفني زي الافلام الهندي 

احمد: امممم سرحتي في ايه يا قطه

ابتسمت لما سمعت كلمه قطه وافتكرت كلمه يحيي ليا وهو بيقول لي: جدعه يا قطه بتعرفي تخربشي 

ابتسمت تلقائيا

احمد : لا دا الموضوع كبير بقي نجيب اتنين بيتزا ونقعد نحكي زي زمان انا واقع من الجوع

وعد بدموع: حاضر هحكيلك كل حاجه

وفعلا وعد حكيت كل حاجه لاحمد بكل تفاصيلها وريأكشناتها

احمد : فالحه ياختي وطالعه منشكحه انا جاهزه يلا نمشي

بس اقولك يحيي حبك فعلا واللي بيحب بيسامح انا اه مش طايقه ويمكن علاقتنا مش هترجع زي الاول بس انا طول عمري بتمنالك يحيي هو الراجل اللي هيبقالك ضهر وسند بجد ويعوضك عن كل حاجه وحشه عشتيها 

يحيي كان رافض تماما انك تمشي بس بسبب غبائك صدمتيه صدمه عمره يلا يستاهل يشرب بقي

وعد: متقولش كده هو ميستاهلش غير كل حاجه حلوه

احمد : بت اضبطي الكلام 

وعد ابتسمت وأحمد اخدها

 في حضنه وطبطب عليها بحنان

قمر كانت بتكلم وعد كل يوم

وحاولت تتكلم مع يحيي بدل المره عشره بس للاسف يحيي كان منعزل عنهم تماما مبيرجعش ينام غير الصبح وهما نايمين تقريبا بيرتاح ساعتين بس ويروح شركته النوم طول الاسبوع دا مشافش عيونه

قمر رايحه جايه في الاوضه بنرفزه

يوسف : متقعدي بقي خيلتيني

قمر: ابني هيروح مني ابني كل يوم في النازل احنا هنسيبه يضيع مننا ولا ايه

يوسف: مش انتي حاولتي تتكلمي معاه وهو رفض هنعمل ايه بس

قمر بدموع: انا السبب انا السبب في كل دا انا اللي قولتلها لما تبعدوا هتقربوا صح ولو ربنا رايد تتجمعوا هتتجمعوا يا ريتني قلتلها تفضل معاه ولا شوفتهم بيدبلوا هما الاتنين يوم ورا يوم

يوسف:طيب اهدي وهنتكلم معاه 

قمر: مش ههدي ابدا لازم استناه لما يرجع واحكيله اللي حصل

يوسف: ابنك ملوش مواعيد 

قمر: هفضل صاحيه لو مش هنام العمر كله

وفعلا قمر فضلت صاحيه طول الليل لحد ما يحيي رجع اول ما حسيت أنه دخل اوضته راحت وخبطت عليه

يحيي كان بيغير هدومه لما سمع الخبط اتنفس بغضب : اتفضل

قمر دخلت بابتسامه: ازيك يا حبيبي

يحيي ابتسم وباس دماغها: الحمد لله يا ست الكل ايه اللي مصحيكي

قمر: مستنياك يا حبيبي اطمن عليك

يحيى: ربنا يخليكي ليا يا رب

قمر: ويخليك ليا يا حبيبي تعالي اقعد نتكلم شويه

يحيي : ارجوكي بلاش كلام في الموضوع دا انا اللي فيا مكفيني وحاولي تنسيها انا كمان نسيتها

قمر: طيب اقعد بس تعالي حط راسك علي رجلي ولا كبرت عليا

يحيي نام على رجلها: عمري ما اكبر عليكي ابدا يا ٱمي

قمر بتمشي أيدها في شعر يحيي: انا عارفه انك حبيتها بس بطريقه غلط 

يحيى: صدقيني اي كلام هتقوليه انا عارف انك هتقوليه عشان تحسني شكلها قدامي 

قمر: اقسملك بالله يا بن قلبي انا اللي عملت كل دا انا اللي كان نفسي تبدأوا صح

يحيي بلع ريقه بغصه: عرفي بابا أن هخطب الاسبوع الجاي

____________يتبع 

بقلمي عزه العربي

مستنيه رأيكم وتوقعاتكم ❤️


بينما أنتَ غارقٌ في خوفك ، مضطربٌ مكروب ، منشغلٌ في تدابيرك الأرضيّة ، وإذ بالأمر ينزل من السّماء فتنقضي حاجتك


‏﴿ يُدَبِّرُ الأَمْرَ مِنَ السَّمَاء إِلَى الأَرْضِ ﴾.


رابط البارت الخامس عشر

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-