روايات حديثة

رواية احببتها وسط انتقامي الفصل الخامس 5 بقلم فريدة احمد

 

رواية احببتها وسط انتقامي الفصل الخامس 5 بقلم فريدة احمد


 

ميرنا : وقعت علي الارض من شدة القلم ميرنا : قامت بصعوبة من على الأرض وهي بتعيط وراحت جابت الشنطة وبدأت تلم هدومها ادهم : بتعملي ايه. ميرنا بغضب : ماشية طلقنييي بقااا..... إنت كده كده مابتحبنيش عاايز منيي ايه ادهم بهدوء : رجعي الهدوم مكانها. ميرنا بعصبية : انت عااايز ايييه


بقوللك طلقني ... ميرنا: سبني بقا اشوف حياتي مع حد غيرك يحبني ويقدرني. ادهم فقد أعصابه اول ما قالت كده وأنها عايزة تطلق عشان تتجوز حد تاني ادهم وراح ضر"بها قلم تاني وراح مسكها من شعرها واتكلم بغضب مش عايز اسمع كلمة الطلاق دي علي لسانك تااني انتي فاهمه ميرنا بوجع : اااه سيب شعري. ادهم : سابها وهي راحت تلم هدومها تاني. ادهم بزعيق : رجعي الهدوم مكانها بقولك وعدي يومك انا مش ناقص جنان ميرنا بعياط : انا لا يمكن اعيش معاك بعد النهاردة. برا شهيرة سمعت صوتهم العالي وراحت تشوفهم. شهيرة : خبطت علي الباب ادهم ادهم افتح... ياادهم
ادهم فتح الباب. شهيرة دخلت. شهيرة : مالكم فيه ايه صوتكو عالي ليه شافت ميرنا وهي بتعيط قربت منها مالك ياحببتي وبعدين بصت لادهم بغضب شهيرة : انتا عملتلها ايه ايه اللي حصل انت ضرب"تها وبعدين بصت ل ميرنا هو ضر"بك ميرنا هزت دماغها وهي بتعيط شهيرة بغضب لادهم : ليه كدة ممكن



اعرف انت بتضر"بها ليه هو ده اللي اتفقنا عليه. ادهم : ياريت تعقليها انا مش فاضي لوجع الدماغ بتاعها ده وطلع بره الاوضة وهو طالع كان ياسين طلع هو كمان علي الصوت. ياسين : هو فيه ايه انت اتخانقت انتا ومراتك ادهم : الهانم عايزة تطلق ياسين: ليه حصل ايه. ادهم : مش عارف فجأة عايزة تطلق وعملالي مشكلة ياسين : وانت عملت ايه ادهم : ضربت"ها. ياسين : ليه كده ادهم : وانت كنت عايزني اعمل ايه هي اللي عصبتني ياسين : مكانش لازم تمد ايدك عليها. ياسين : انا عارف ان انت اتجوزتها غصب عنك بس مش معني كدة تعاملها بالطريقة دي ... ادهم ميرنا كويسة وبتحبك حاول تحبها ادهم : مش بإيدي ياسين : طيب انت عايز تطلقها ادهم رد بسرعة لأ. ياسين : امال ايه ماانت مابتحبهاش ازاي مش عايز تطلقها ادهم : مش عارف بس انا مش متخيل أن ممكن أطلقها وتروح تتجوز حد تاني ياسين : خلاص يبقي ماتضيعهاش من ايدك أنا متأكد أن انتا هتحبها وبعدين يله ادخل صالحها قبل ما تركب دماغها وتمشي وخالتك تزعل ادهم : أما ارجع انا مخنوق دلوقتي ياسين : رايح فين ادهم : خارج ادهم خرج وياسين طلع فوق كانت شهيرة بتهدي في ميرنا وميرنا مصممة أن هي تمشي. شهيرة : يا حبيبتي اهدي بقا ما انتي لو ماكنتش عصبتيه ماكانش مد أيده عليكي. ميرنا بعياط : انا مش همشي عشان مد أيده عليا بس ابنك عمره ماحبني وانتي عارفة ......احنا خلاص مش هاينفع نعيش مع بعض تاني. ياسين وهو طالع كانت الاوضة مفتوحة وسمع أمه وهي

 بتهدي فيها وهي برضو مصممة ياسين دخل. شهيرة : ياسين تعالي شوف حل عشان انا تعبت. ميرنا : خليه يطلقني ياياسين ياسين : ميرنا خلاص عدي المرة دي وهو لوعملك حاجة بعد كدة أنا بنفسي ال هطلقق منو ....وانتي بلاش تعصبيه ماشي ..صدقيني هو ندمان علي ال حصل. شهيرة : انت اتكلمت معاه. ياسين ايوة ياسين : يله يا ميرنا استهدي بالله ورجعي الهدوم مكانها وهو لوزعلك تاني قوليلي وانا هاتصرف معاه. ********* تاني يوم. عند فريدة كانت

قاعدة قلقانة. فريدة خرجت برة الاوضة شافت واحد من الحرس واقف بره فريدة راحت عنده. فريدة : هو فين الراجل : هو مين فريدة : ياسين الراجل : مش عارف فريدة : طيب كلمو. الراجل: ماينفعش اكلمو. فريدة بعصبية : يعني ايه ماينفعش يعني ايه ياسين : من وراها ايه ياانسة فريدة مالك ... متعصبة ليه ياسين: وبعدين انتي ازاي تخرجي بره الاوضة فريدة لسه هاتتكلم ياسين : تعالي ودخل الاوضة وهي دخلت. فريدة : ممكن افهم انا ها فضل محبوسة كدة لحد امتا وقعدت وكملت بعياط حرام عليك عايز مني ايه موتني بقا وريحني ياسين : عايزة تمو"تي .... هاتمو"تي ماتستعجليش. فريدة : المو"ت عندي أهون عليا من اللي انا فيه. ياسين : وايه اللي انتي فيه انتي هو حد عملك حاجة حد بيضايقك. 

 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-