روايات حديثة

رواية جحيم زوجة الابن الفصل الثاني 2 بقلم ايات عبد الرحمن

 رواية جحيم زوجة الابن الفصل الثاني 2 بقلم ايات عبد الرحمن


.

.

.



 رواية جحيم زوجة الابن الفصل الثاني



يلا فكر كدا يا انا وماما نفضل في البيت دا يا امك اللي تفضل فيه ما هو مستحيل هفضل انا وهي في مكان واحد وانت اللي تقرر بقي انا عن نفسي شنطتي انا واولادي جاهزه يعني مجرد ماتقول هختار امي هدخل اوضتي واشيل شنطتي وامشي انا واولادي من البيت



طب سيبيني افكر 
حقك فكر براحتك واعرف مصلحتك مع مين فينا وخرجت وسابته

وقت بسيط مر وكان وقت اعداد الطعام
في طبق مصنوع من الخشب كان اكل الأم فيه وكوب مصنوع من الخشب فيه ميه 

اما هما فكانوا بيأكلوا علي السفره وبيضحكوا 
زينه لوالدة حسام : ما توقعيش حاجه علي الأرض مش شغالة العيله انا
كلي بهدوء هو حد هياخد الأكل من قدامك 
يوووووه وقعتي الأكل علي لبسك ما انتي مابتغسليش حاجه
الأم كانت بتسمع الكلام وبتبص لإبنها وعيونها كلها دموع مستنيه يقول اي حاجه لكن كان في وضع الصامت 

واحد من أولاده قعد جنب جدته واخد من إيديها الطبق بالأكل اللي فيه ومشي بإتجاه أمه اتعالت اصوات ضحكاتها

وهي بتقول كفايه عليها الميه وتضحك بصوت عالي 
ابنها اخد الطبق وحطه قدامها وقال كلام مش متوقع طفل 12 سنه يقول الكلمات دي اللي وصلت المكان لهدوء تام بعد ضحكات متتاليه وبصوت عالي

خدي الطبق دا اغسليه كويس واحتفظي بيه عشان لما أكبر زوجتي هتحط ليكي الأكل فيه
زينه ج.ن جنو.نها من كلمات ابنها وقامت صف.عته بكل قوه وصرخت في وجه حسام قائله : 

سامع يا حسام بيه ابنك دا مش كلامه دا كلامها هي بتحر.ض اولادي عليا

اسمع لو الست دي ما مشيتش من البيت دا النهارده
همشي انا ومش هتعرف طريقي اختار يلا
كنت مركزه مع عيونه وهو بيبصلي وانا بهز رأسي بإن ماليش ذنب 
يلا مستني اي اختار او كلم حد منهم ييجي ياخدها

كلمتهم كلمت عمر ورفض وسيف مسافر واحمد كمان مسافر 

ااااه يعني مفيش غير حسام الحنون اللي هيسيبها عنده صح
اهدي يا زينه واعتبريها امك
لا يا اخويا انا امي واحده ماليش غيرها 
ايه المطلوب مني يا زينه

الست دي تمشي من هنا
حاضر يا زينه حاضر
وقرب من امه وقال ساعديني اشيلها
بس كدا من عنيا وبدء تساعده يشيلها

اولاده كانوا بيبكوا عشان جدتهم وهو كان شايلها علي ظهره ونازل بيها

اخدها في سيارته الفارهه واتوجه لمكان بعيد عن البيت و فضل يسوق شويه وبعدها نزل وشالها علي ظهره ومشي بيها لحد ما قابل في طريقه بئر نزلها عنده وبص ليها بحزن وقال : اسف سامحيني يا امي مفيش بإيدي حاجه 

وجه عشان يرجع بيته ما عرفش هو هيخرج ازاي اوجه من اي اتجاه واصبح عالق هو ووالدته في مكان يشبه الصحراء بص لأمه وقال : انا توهت اعمل اي هو انا خلاص مش هخرج من هنا

هزت الأم رأسها وهي ظاهر علي وجهها علامات الخزلان وقالت



 

تابعنا على فيسبوك من هنا 👉

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-