روايات حديثة

رواية ملكي من البدايه الفصل الثاني عشر 12 بقلم فاطمه حسن

 


رواية ملكي من البدايه الفصل الثاني عشر 12 بقلم فاطمه حسن 






ملكي من البداية

البارت 12

زين مره واحده مسك الطفايه وحدفها ف الحيطه .حقك بي الغصب بطريقة المقرفه دي 

 جوا 

 ‏ياسمين خافت

 ‏تقي بتوتر .متخافيش خلينا نشوف ف اي 

 ‏تقي وياسمين خرجوا

 ‏برا

 ‏زين بقرف.طول عمرك هتفضل عيل صغير عمرك ما هتكبر وتكون رجل ابدا ي أيهم

زين لف لاقه تقي وياسمين

ياسمين اول ما زين بص عليها نزلت عينها بكسره

زين قرب منها وحاول يقول اي حاجه . لو حصل حاجه كلمني .هكون عندك ف ساعتها

ياسمين رفعت عينها بلوم وطلعت تجري ع الاوضه

زين بص بقرف لي أيهم واخد تقي ومشي

ونزلوا ركبوا العربيه طلعواع شقه زين 

بعد شوي نزلوا وسط صمت الاتنين

بعد ما طلعوا

زين بهدوء .ادخلي الاوضه دي هتلاقي هدوم غيري واستريحي شوي

تقي هزات راسها و دخلت 

زين حط رأسه بين ايده وفضل قاعد مضايق

زين لنفسه.اي زعلان دلوقتي.كنت فاكر أن أيهم ممكن يتغير معها

بدل ما تحاول تبعدها عنك.ضيعتها مع واحد زي أيهم

تقي بتوتر.زين 

.....

عند ياسمين

فضلت تعيط بوجع ف الاوضه 

أيهم رح يدخل لاقه الباب مقفول 

أيهم بقرف.اقفلي يختي الباب وعيطي كويس 

أيهم اخد مفاتيح العربية ونزل 

.......

عند معتصم

كأن وصل الفيلا

وطلع ع فوق علطول ودخل اوضه ضي مره واحده

عند ضي 

كانت قاعده ع السرير بتعيط لحد ما لاقت الباب بيتفتح عليها مره واحده

معتصم ببرود.اظن اني قولت مفيش خروج .ف ليه بق بضيعي وقتك ف الكلام الفراغ والتصرفات العبيطه اللي بتعملها دي 

ضي بصراخ . أنا مش عايزه افضل هنا . أنا عايزه ارجع لبابا.انت بقت حد تاني .أنا مش عايزه افضل معك

معتصم.ابوكي دا اللي باعك مش كده ومستعد يباعك لي اي حد 

معتصم مسكها بغضب.افهمي بق انتي مصلحتك معايا امانك معايا أنا محدتش بيحبك غيري 

ضي كانت بتعيط وهي بتهز راسها برفض.ل.لاا .أنا عايزه أبيه.انا مش عايزك كده . أنا مش بحبك الحب دا. انا عايزه أبيه

معتصم سبها ببرود.انتي اللي اختارتي ي ضي

 معتصم طلع دعوه.خدي يعروسه دعوه فرحك اخر الاسبوع دا 

 ‏ومن اول ما الناس كلها تعرف أنك مراتي.انتي هتتصرفي ع الأساس ف كل حاجه يضي وكل حقوقي اللي عليكي هتعمليها حتي لو غضب عنك 

 ‏ضي فضلت بعياط.لاااا.انا مش هفضل هنا مش هفضل معك أنا بقت بكر-هك .

 ‏معتصم ببرود . إللي قولتو هيحصل .

 ‏معتصم خرج وقفل الباب عليها بمفتاح

 ‏...

 ‏عند زين وتقي

 ‏تقي .زين 

 ‏زين رفع رأسه.مش عايز اسمع حاجه دلوقتي.

 ‏تقي بتوتر .بس أنا عايزه اقولك ع حاجه

 ‏زين .خير .اتفضلي 

 ‏تقي.اناعارفه أن اللي هقوله غريب وو ممكن يعصبك بس بس يعني كده احسن

 ‏زين اتعدل وقال .خير

 ‏تقي بسرعه.ممكن تجيب ياسمين تفضل معنا الكام دول . يكون احسن ليها حتي ترتاح شوي يعني . يعني

 ‏تقي اتكسفت تقول السبب ف قالت بتوتر . ومحدتش.هيعرف

 ‏زين ابتسم بهدوء وبعدين قال.ادخلي ي تقي نامي 

 ‏تقي .بس 

 ‏زين. قولت نامي يتقي .

 ‏تقي بصتلو بغضب ودخلت الاوضه 

 ‏جوا 

 ‏تقي بغيظ .بعد دا كله لسه زي ما هو . وأنا اللي افتكرت أن خلاص 

 ‏تقي رحت نامت وهي مش طايقه نفسها

 ‏زين فضل برا يفكر ف كلامها وبعد شويه

 وبعد كده دخل زين غير هدومه وقرب منها ومسح على شعرها وبسها وخرج 

 زين نزل وركب العربية وطلع ع بيت أيهم

 زين طلع وفضل يخبط ويرن الجرس

 جوا 

 ياسمين كانت سامعه الباب بس كانت فكرة أنه أيهم

 زين حاول يتصل ع أيهم تلفونه مغلق 

 زين هو بيخبط .أيهم . أيهم

 ياسمين اول ما سمعت صوت زين قامت علطول وخرجت تفتح الباب

ياسمين فتحت الباب بسرعه ولهفه 

زين اول ما فتحت نزل عينه.حطي حاجه ع شعرك والبسي وتعالي يلاا 

ياسمين فرحت وافتكرت أنه هياخدها

ياسمين دخلت بسرعه ولبست

وزين خدها وركبوا

ياسمين اتكلمت بفرحه وهي بتمسح دموعها .كنت عارفه انك مش هتسبني .كنت عارفه انك هتاخدني معك

زين كان ساكت لحد ما وقف قدام كافيه.انزلي ي ياسمين

ياسمين نزلت ودخلت هي وزين 

زين اتكلم وهو شايف الفرحةع وشها.انا مش هرجعك معايا 

ياسمين بدأت الضحكه تروح من ع وشها.ل.ليه 

زين .انتي مكانك مع جوزك . مينفعش خالص ارجع بيكي البلد بعد تاني يوم جواز .انتي عارفه ممكن يحصل أي 

ياسمين.بس أنا مش عايزه افضل معاا.

زين . ياسمين انتي اختي و..

ياسمين قطعته .اختك 

زين اخد نفس.اه .اختي وكنتي المفروض تشوفي دا وخصوصا بعد ما اتجوزت.انا عارف ان مرات عمي هي اللي فاهمتك اني لازم اخدك وانك هتكوني مراتي لما تكبري.صدقني دا مش حب دا مجرد فكرة موجوده عندك مش اكتر

ياسمين وهي بتمسح دموعها.ممكن تروحني

زين هز رأسه بياس منها وقال ف سره.منك لله ي مرات عمي 

زين .يلاا ي ياسمين انتي هتجي معايا .هتفضلي عندي 

ياسمين.لاا أنا عايزه اروح بيتي

زين بصرامة.وانا قولت هتجي معايا.يلاا قدمي

ياسمين اتحركت ركبت العربيه معااا 

....


في الصعيد 

كانت سماح رايحه جايه بتحاول تكلم ياسمين

سماح بقلق .ما تكلمي أيهم ي هدي.البت مش بترد 

خالد بهدوء مصتنع. هتلاقيهم نايمين اهدي . وأيهم هيتصل يطمنا 

سماح برفض.لاا . لاا.انا مش مطمنه ع بتي 

محمود.خلاص ي سماح .هيحصلها اي دي مع جوزها وقبل ما يكون جوزها دا ابن عمها 

وبعدين قام.يلا ي احمد نشوف شغلنا يلاا 

خالد قام .أنا جي معكم 

بعد ما الرجاله خرجت سماح فضلت تحاول تتصل بردك مفيش فايده

.....

عند زين ياسمين

كانوا وصلوا وطلعوا فوق 

زين بهدوء.استريحي لحد ما اشوف تقي 

ياسمين هزات راسها بهدوء 

زين دخل لاقه تقي نايمه بعمق زين فضل يصحيها لحد ما قامت بضيق.ف اي 

زين بهدوء.ياسمين براا .البسي يلاا علشان خرجين

زين خرج برا وقاعدمع ياسمين.تحبي اجبلك حاجه

ياسمين برفض.لاا شكرا . أنا عايزه اروح

زين .وأنا قولت .لاا . وبعدين داانتي اول مره تجي مصر .مش عايزه تشوفها

ياسمين وهي بتمسح دموعها.لاا 

زين قرب منها.دموعك غاليه عليا . أنامليش ومن لما كانوا صغرين واحنا اخوات .بلاش تصعبها عليا وعليكي

ف الوقت دا خرجت تقي ولاا زين قريب من ياسمين

ياسمين مسحت دموعها بسرعه 

تقي . عامله اي 

ياسمين.كويسه 

زين .يلا

تقي .فين

زين .يلا بس

زين اخدهم ونزلوا واول حاجه راحوا مطعم وبعد ما خلصوا اكل 

زين اخدهم وفضل يلف بيهم فكل مكان

وكل مكان يعجبهم ينزلوا فيه

ياسمين فرحت بحاجات اللي اول مره تشوفها 

وف اخر الليل 

زين رجع بيهم 

زين .دي اوضتك .هتلاقي هدوم فيها

ياسمين هزات راسها ودخلت.غيرت ونامت علطول

..

عند زين وتقي فى الاوضه 

تقي باستغراب.هو ازاي في هدوم لياسمين

زين هو بيقرب منها .كلمت الخدامه وهي اتصرفت

تقي هزات راسها ولسه هتبعد لاقت زين لازق فيها والسرير وراهم .ف اي زين

زين برغبه .في أي

تقي بتوتر.معرفش أنت لازق فيااا

زين وهو بيحرك أيده ع شعرها.بجد أناعملت كده 

تقي حاولت تبعد بس كان مسكها وبعدين.....

.......

عند أيهم

كان راجع سكران ودخل وهو مش قادر يقف ورح ع نام ع اول كنبه 

......

تاني يوم الصبح

عند زين وتقي

كان زين حضنهاوهو بيلعب ف شعرها 

تقي بدأت تتحرك لحد ما فتحت عينها بنوم 

زين بسها.صباح الخير

تقي.صباح النور 

زين كان هيقوم بس 

تقي .ممكن اطلب طلب 

زين هو بيحرك أيده ع شعرها.اي 

تقي بكسوف مصتنع .ممكن اخد فلوس .

زين مسالش.خدي اسحبي الفلوس اللي عايزها

تقي اخدتها منه بفرحه وهي بتفكرف حاجه

تقي .وحاجه كمان 

زين .وهو بيبوسها.مممم

تقي .ممكن نجي هنا كل اسبوع حتي لو مفيش شغل.لاني ف البلد بفضل علطول فالبيت 

زين . حاضر.حاجه تاني 

تقي ابتسمت بثقه وهي بتقول ف نفسهاانه خلاص بق تحت أيدها.ربنا يخليك ليا



رابط البارت الثالث عشر

مدونة الرسم بالكلمات
بواسطة : مدونة الرسم بالكلمات
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-