أخر الاخبار

رواية عشق وجنون الصياد 2 الفصل العشرون قصة حورية الجاسر

رواية عشق وجنون الصياد 2

قصة حورية الجاسر 



 ر  " غادة بتحبك ي صخر بلاش تتصرف باناانية وجبن 

صخر  " كده احسنلهاا صدقيني 

اناا  اذيتك كتير تحت مسمى الحب ومش عايز اجرحهاا او اذيهاا اكتر مناا اذيتها 

حور  "  حاول تنسى الماضي عشاان تقدر تعيش مستقبلك بسلام 

انت اخوياا  وعشان كده بقولك روحلهاا و رجعها هي تستاهل انك تعوضهاا ولو شوية عن الاذى ال سببتهلوها 


غادرت هي وتركته يبفكر بكلامهاا قاطعه حسام

حسام  " روح ي بنى ورجع مرااتك لبيتهاا 

صخر  "  ادعيلي ي بااباا  توافق ترجع معايااا 

....


دخلت غرفتهاا وجدته يجلس وعلامات الغضب مرتسما على وجهه

حور يتوتر  " جاسر حبيبي امتى رجعت

جاسر  "  من حوالي ساعة  ونص وانتي مكنتيش موجودة  روحتي فين

حور   " مانت عارف ي جاسر اناا روحت فين

جاسر  " برضو  كسرتي كلمتي وروحتي عندهم ي حور للدرجادي اناا مش مهم في حيااتك 

حور  " انت كل حياتي ي جاسر 

واناا عندي اسباابي  ال خلتني اروح والا مكنتش روحت

جاسر  " يبقى خلي اسباابك تنفعك ي حور 

اناا مش همنعك تروحي بيت خالك روحي وقت ماانتي عايزة انااا عارف اني مليش راائي في حياتك 


غادر لكنه توقف  وهو يسمع صراخهااا

حور بالم  : جاسر الحقني  

جاسر  "  بلاش  الحركات دي ي حور  مش هت..

حور بصراخ   " جاسر الحقني شكلي بولد ااااه

التفت لهااا بلهفة ينظر لهاا بخوف احااطهاا بخووف بين ذراعيه

جاسر  "  ااعمل ااي ي حبيبتي 

حور  " روحني المستشفى ي جاسر انااا موجعة ااوي 

حملهاا جاسر  بين  يديه وهو يركض بهاا  الي الخارج بعد دقاائق وصل بهاا للمستشفى ادخلوها غرفة العملياات وهو يمشي ذهابا وايااباااا بتوتر


داليداا  " اهدا ي بنى  هتكون كويسة ان شاء الله 

جاسر  " خايف عليهاا اوي يماا ه..

بعد دقاائق خرجت الممرضة تنقل حور و الطفلين على سرير نقااال وهي فاقدة وعيها


جاسر بقلق  " هي ماالهااا  

مم  " مدامتك اغمى عليهاا من التعب ي جاسر بيه

بس هي كويسة هي و الطفلين 

جاسر بعدم تصديق  ى هماا دول ولادي انااا 

مم  " ايواا حضرتك  مداامتك كانت حامل في توام  مبرووك 


ابتسم جااسر بفرحة وهو يشاهد طفليه و حبيبته 

داليدا بفرحة  " مبروك ي حبيبي ي بنى واخيراا جاء اليوم ال اشوف فيه احفادي مبروووك ي بنى

جاسر   " يبارك فيكي يما 

....


بعد سااعتين  استيقظت فيهم حور

وجدته اماامهاا طالعهاا بلهفة سرعان مااعااد للجمود 

جاسر ببرود  " حمد لله على السلامة 

حور  ببتعب  " الله  يبارك فيك ممكن  مياه عايزة اشرب


نهض بلهفة يعيطهاا الكوب المااء شربت وهي تنظر له وهو يبعد نظره عنهااا

حور   " ابنى  فين 

حمل جاسر  طفله واعطااه لهاا  فوضعته في حضنها ودموعهاا تغرق وجههاا  تفاجات بجاسر يحمل طفل اخر نظرت له باستغرااب


جاسر  " انتي كنتي حامل في تؤاام والدكتور  مقالتلكيش عشان  صحتك كانت حرجة ومينفعش التوتر والضغط في حالتك 

حور  بابتساامة  حب  " دول حلوين اااوي ي جاسر بيشيوهك ااوي

جاسر  " بس  ال  معااكي خذ عيونك ي حوريتي 

حور وهي تنظر  له بحب ابعد نظره عنهاا بتوتر فامسكت يديه 

وهي تبكي وتقول " اناا بحبك  اوي  ي جاسر  متزعلش مني اعتبرني طفلة وغلطت وعاقبني بس متتجاهلني وتبعد عني اناا همووت من بعدك ي روحي

جاسر بلهفة  'بعد الشر عنك ي حوريتي 

احضتنهاا بحب وهو يقبل وجههاا كله " لو انتي لا سمح الله حصلك حاجة هضطر اجيب للولاد  ام جديدة 

حور بغيظ  " ده بعدك ي بعيد

جاسر  "  بعشقك ي هبلة

حور  " واناا بمووت فيك وو....

......


كانت  تجلس في  مكتبهاا  تفكر فيه فقط 

تنكر على هيئة مريض واتى لهاا  مسحت دموعهاا وهرعت لكي تقوم بعملهااا


وضعت السمااعة على قلبه فازادت دقااته فجااءة 

غادة  "  قلبك بينبض بسرعة كبيرة ااوي 

صخر  "  بيحصلي كده لماا اشوفك او تلمسيني 

غادة  بصدمة   " صخر 

ااانت بتعمل ااي هنااا و ازااي تجيلي المستشفى هناا ده زياد لو شافك هي** قتلك 

صخر  "  اناا جاي اشوفك ي غاادة ومش مهم زياد هيعمل فياا ااي بعد كده

غادة  " ااي الجنان ده لو انت مستغني عن روحك روح وموو** ت في ااي داهية بعيد عني وعن اخوياا

صخر  "  اناا  بحبك ي غادة

غادة  بغضب  " وانا مبحبكش ي صخر

اقترب  منهاا  بلمح البصر فتراجعت تلقائيا للخلف بتوتر  " احلفي 

غادة بتوتر  " صخر ابعد عني

صخر  "  مش هبعد  

اصطدمت بالحائط خلفهااا وهو اماامهااا اكمل هو  " مفبش مهرب ي غادة انتي بتحبيني ذي ماا بحبك مش كده

غادة بتوتر من قربه المهلك  " صخر ابعد اناا....

قبلهااا بعمق وشغف لدقائق ابتعد عنهاا بعد مدة "  قولي انك بتحبيني 

غادة بتخدير  " انااا بحبك ااوي ي صخر ااوي

عاد صخر وانقض عليهااا  يشبعهاا حب وهي تبادله شغفه 


Part  20 

الاخيرة

عشق وجنون الصياد قصة حورية الجااسر

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-